مطالبة باستعادة السيطرة على ما تبقى من تعز

مظاهرة تطالب التحالف العربي والجيش الوطني باستعادة السيطرة على محافظة تعز (الجزيرة)
مظاهرة تطالب التحالف العربي والجيش الوطني باستعادة السيطرة على محافظة تعز (الجزيرة)

شهدت مدينة تعز مظاهرة حاشدة طالبت التحالف العربي والجيش الوطني بسرعة استعادة السيطرة على ما تبقى من محافظة تعز, وذلك تزامنا مع الذكرى الثالثة لشن جماعة الحوثي هجوما للسيطرة عليها.

وكان محافظ  تعز أمين أحمد محمود، أعلن في يناير/كانون الثاني الماضي إطلاق عملية عسكرية بدعم من التحالف العربي لاستعادة السيطرة على ما تبقى من المحافظة، غير أن هذه العملية توقفت بعد أيام من انطلاقها.

وقالت مصادر إن توقف العملية العسكرية جاء بعد تراجع التحالف عن وعوده بتقديم دعم عسكري للجيش في تعز.

وفي تظاهرة سابقة ندد محتجون بحوادث الاغتيالات التي تشهدها المدينة وتستهدف أفراد الجيش الوطني، رافعين لافتات وشعارات تؤكد رفضهم محاولات تدوير من وصفوهم بالقتلة وإعادة مخلفات نظام الفساد والاستبداد إلى الواجهة.

وتدور الحرب في اليمن منذ ثلاث سنوات بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية، والحوثيين الذين تدعمهم إيران ويسيطرون على صنعاء ومناطق واسعة من شمال البلاد وغربها منذ نهاية 2014.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تظاهر المئات من أهالي تعز لمطالبة الجيش اليمني وقوات التحالف العربي باستكمال فك الحصار عن تعز، وللاحتجاج على تعيين شخصيات قيادية تابعة للرئيس الراحل علي عبد الله صالح.

شارك الآلاف بمدينة تعز في مظاهرة تؤيد العملية العسكرية التي أعلنها الجيش الوطني قبل أيام لاستعادة السيطرة على مناطق جديدة بالمحافظة، وتؤكد على استمرار الثورة.

تظاهر المئات من الأهالي وسط مدينة تعز اليوم الجمعة لمطالبة الجيش اليمني وقوات التحالف العربي باستكمال فك الحصار عنهم، وللاحتجاج على تعيين قيادات تابعة للنظام السابق في المؤسسات والأجهزة.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة