مفخخة تستهدف قاعدة عسكرية جنوبي مقديشو

حركة الشباب المجاهدين تبنت جل الهجمات ضد القوات الحكومية (رويترز-أرشيف)
حركة الشباب المجاهدين تبنت جل الهجمات ضد القوات الحكومية (رويترز-أرشيف)

قتل جندي صومالي وأصيب اثنان في انفجار سيارة ملغمة عند مدخل قاعدة عسكرية في مدينة أفغويي جنوب العاصمة الصومالية مقديشو.

وقال مسؤول حكومي للجزيرة إن السيارة حاولت اقتحام القاعدة، لكن أحد الجنود أوقفها عند الباب فانفجرت.

وفي سياق آخر، تحدثت الأنباء الواردة من مدينة بَلْعَدْ شمال مقديشو عن أن مقاتلين من حركة الشباب سيطروا على بعض أحياء المدينة، وأن الاشتباكات بين القوات الصومالية ومسلحي الحركة مستمرة.

وأمس الخميس، أكدت قوات بعثة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي في الصومال وقوع هجوم بقذائف المورتر في العاصمة مقديشو أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة اثنين. وأعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عن الهجوم.

وقال المقدم ويلسون رونو من بعثة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي لرويترز إن قذائف الهاون أطلقت قرب الملعب.

وكثيرا ما تنفذ حركة الشباب تفجيرات في مقديشو وأماكن أخرى في الصومال في إطار حربها على الحكومة الاتحادية المدعومة من الغرب.

وتسعى الحركة كذلك لإخراج قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي التي تحمي الحكومة المركزية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قتل 18 شخصا وأصيب عشرون آخرون جراء هجومين بسيارتين ملغمتين استهدفتا مدخل مجمع القصر الرئاسي وساحة فندق مجاور لمقر الاستخبارات وسط العاصمة مقديشو، وتبنتهما حركة الشباب المجاهدين.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة