هادي يدعم المبعوث الأممي الجديد إلى اليمن

اجتماع لهادي بثته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي تديرها الحكومة الشرعية
اجتماع لهادي بثته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي تديرها الحكومة الشرعية

قال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إن حكومته تدعم جهود مبعوث الأمم المتحدة الجديد إلى اليمن مارتن غريفث لإحلال السلام المرتكز على المرجعيات الثلاث، وهي المبادرة الخليجية ونتائج مؤتمر الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن هادي تأكيده -عند ترؤسه اجتماعا لهيئة مستشاريه بحضور نائبه ورئيس الوزراء- على "أهمية العمل نحو إجراءات بِناء الثقة وإطلاق الأسرى والمعتقلين وإيقاف إطلاق الصواريخ باتجاه الأشقاء في المملكة العربية السعودية".

وقال الرئيس اليمني خلال الاجتماع إن حكومته قدمت تنازلات كثيرة لمصلحة السلام في البلاد لكن مليشيا الحوثيين لم تتجاوب معها، حسب قوله.

وأشار هادي إلى المعاناة الإنسانية والمعيشية التي يواجهها الشعب، وقال إنها جراء "تداعيات الحرب الظالمة التي فرضها الانقلابيون على مجتمعنا وشعبنا خدمة لأهداف دخيلة لمصلحة إيران في استخدام أدواتها الانقلابية لزعزعة أمن واستقرار أشقائنا في دول الجوار وتحديداً المملكة العربية السعودية".

وخلال الاجتماع، قدم رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر تقريرا موجزا عن جهود الحكومة وعملها الميداني خلال الفترة الماضية بالعاصمة المؤقتة عدن ومختلف المحافظات التي استعادت السيطرة عليها من قبضة الحوثيين وقوات صالح.

المصدر : الجزيرة + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، خلال لقائه وزير الخارجية العُماني يوسف بن علوي بطهران، إن الأوضاع الإنسانية باليمن مقلقة للغاية مؤكدا ضرورة العمل لإيقاف المجازر التي يتعرض لها الشعب اليمني.

عيّن الرئيس هادي اللواء علي صالح عفاش -الأخ غير الشقيق للراحل علي صالح- قائدا لقوات الاحتياط (الحرس الجمهوري سابقا)، ويرى مراقبون أن هدف الخطوة لملمة قوات الحرس ومناوأة المخططات الإماراتية.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة