قوات أميركية بدير الزور رغم تحذير روسي

دوريات عسكرية أميركية لحماية "قوات سوريا الديمقراطية" بريف حلب (الجزيرة-أرشيف)
دوريات عسكرية أميركية لحماية "قوات سوريا الديمقراطية" بريف حلب (الجزيرة-أرشيف)

قال مصدر خاص للجزيرة إن القوات الأميركية أرسلت تعزيزات إلى دير الزور شرق سوريا، حيث تخوض "قوات سوريا الديمقراطية" معارك ضد تنظيم الدولة الإسلامية، وذلك رغم تحذير روسي من احتمال توجيه واشنطن ضربة للنظام السوري.

وقال المصدر إن القوات الأميركية بعثت إلى مواقع حساسة في ريف دير الزور الشرقي صواريخ وآليات عسكرية وجسورا حربية، حيث تمركزت في حقل الغاز كونيكو وحقلي العمر النفطي والجفرة.

ووصف المصدر هذه التعزيزات بأنها الأولى من نوعها التي تصل دير الزور، حيث تخوض قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي معارك مع تنظيم الدولة في أقصى شرق المحافظة بالقرب من الحدود مع العراق.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد حذر الأربعاء من سعي التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لإيجاد "ذرائع" في الغوطة الشرقية من أجل توجيه ضربة لقوات النظام السوري، وقال إن بلاده وجهت تحذيرا شديدا للولايات المتحدة وتعرب عن أملها ألا تنفذ "مخططات غير مسؤولة".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

اعترف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بسقوط عدد من المواطنين الروس في قصف للتحالف في منطقة دير الزور (شرقي سوريا) يوم السابع من الشهر الجاري. وقال لافروف في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الباكستاني في موسكو إن عددا من مواطني روسيا والجمهوريات السوفياتية السابقة قتلوا وجرح العشرات في المواجهة المسلحة الأخيرة، لكنهم ليسوا جنودا روسا. […]

طلبت تركيا الأربعاء من الولايات المتحدة منع نقل المقاتلين الأكراد من دير الزور نحو منطقة عفرين بشمال غرب سوريا حيث يشن الجيش التركي غارات على مواقع وحدات الحماية الكردية.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة