عـاجـل: طالبان تعلن مسؤوليتها عن هجومين استهدفا تجمعا انتخابيا للرئيس غني في بروان ومقرا تابعا للجيش في كابل

روحاني وبن علوي يدعوان لوقف الحرب باليمن

جانب من اللقاء الذي ضم روحاني وبن علوي (الجزيرة)
جانب من اللقاء الذي ضم روحاني وبن علوي (الجزيرة)

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني -خلال لقائه وزير الخارجية العُماني يوسف بن علوي بن عبد الله في طهران- إن الأوضاع الإنسانية في اليمن مقلقة وحرجة للغاية، مشددا على ضرورة العمل لإيقاف "المجازر" التي يتعرض لها الشعب اليمني.

وأعرب روحاني عن أمله أن يؤدي التعاون الإيراني العُماني إلى تحقيق الأمن والاستقرار في اليمن وإيصال المساعدات، مشددا على أنه "كلما يزعزع استقرار المنطقة وأمنها، تلحق الخسائر بكافة دول المنطقة نتيجة هذه الأوضاع".

ونقل موقع الرئاسة الإيرانية عن المسؤول العُماني قوله إن الأزمة اليمنية لم تجلب للمنطقة إلا البؤس وعدم الاستقرار، مشددا على ضرورة العمل بشكل أسرع لإنهائها.

وأكد بن علوي -الذي التقى خلال زيارته لطهران عددا من المسؤولين الإيرانيين- أن موقف سلطنة عمان من أزمة اليمن كان دوما يدعو لوقف الحرب ونبذ العنف وإيصال المساعدات الإنسانية إلى الشعب اليمني.

وقبيل انعقاد هذا الاجتماع، كانت وكالة رويترز للأنباء قد نقلت عن مصادر دبلوماسية وسياسية يمنية أن السعودية وجماعة الحوثي تعقدان محادثات سرية في سلطنة عمان في محاولة لإنهاء الحرب باليمن، وهو الخبر الذي أكده اليوم عضو المجلس السياسي لجماعة الحوثي عبد الملك العجري.

يُذكر أن الحوثيين سيطروا على العاصمة صنعاء في سبتمبر/أيلول 2014، ثم تمددوا في مختلف المحافظات قبل أن تتدخل السعودية على رأس تحالف في مارس/آذار 2015 بطلب من الرئيس عبد ربه منصور هادي، مما أدى لنشوب أسوأ أزمة إنسانية عالمية في ظل نقص الغذاء والدواء وتفشي الأوبئة والأمراض والمعارك وغارات التحالف العربي التي أوقعت مئات الآلاف من المدنيين الضحايا، وفق الأمم المتحدة.

المصدر : الجزيرة,رويترز