جسر دُمّر بمعارك الموصل يعود للحياة

افتتح رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اليوم الأربعاء، بحضور رسمي وجماهيري، أول جسر من الجسور الخمسة التي تم تدميرها بسبب الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية بمدينة الموصل.

وقال العبادي إن إعادة إعمار الجسر تمت بجهود عراقية مائة بالمائة، وأضاف في كلمة له بالمناسبة أن الإعمار والاستثمار بمحافظة نينوى ماض على قدم وساق، وستكون هناك ورشة اقتصادية سيشمل عملها كل العراق، من ضمنها محافظة نينوى التي عانت الأمرين بسبب سيطرة تنظيم الدولة عليها.

وكانت الجسور الخمسة -التي تربط شطري مدينة الموصل– قد تعرضت لأضرار كبيرة بسبب تعرضها للقصف خلال الحرب التي شهدتها المدينة العام الماضي بين القوات العراقية وتنظيم الدولة.

يُذكر أن بغداد كانت أعلنت خلال المؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق -الذي عقد بالكويت في فبراير/شباط الماضي- أنها تحتاج أكثر من 88 مليار دولار لتنفيذ برامجها لإعادة الإعمار، لكنها لم تحصل في ختام المؤتمر إلا على تعهدات بثلاثين مليارا، مع مطالبات دولية لبغداد بمحاربة الفساد، وتوفير بيئة جاذبة للاستثمار الأجنبي.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

لم يغادر محمد منزله منذ استعادت القوات العراقية مدينته الموصل من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية، والسبب هو خوفه من الاعتقال لأن شخصا آخر يحمل الاسم نفسه متهم بالانتماء إلى التنظيم.

3/3/2018

يعزف شباب متطوعون لحن الأمل بالعودة إلى مدينة الموصل العراقية باستخدام آليات لإزالة الأنقاض والتشجير والرسم على الجدران، بهدف إعادة الحياة لما دمرته الحرب في مدينتهم.

20/2/2018

قال المرصد العراقي لحقوق الإنسان إن فرق الدفاع المدني في الموصل انتشلت مؤخرا أربعين جثة من تحت أنقاض الأحياء المدمرة غربي الموصل، وإن مئات الجثث ما زالت تحت الأنقاض.

16/2/2018

تعهدت الدول المشاركة في مؤتمر إعادة إعمار العراق بقروض واستثمارات بقيمة 30 مليار دولار، وقوبلت التعهدات بارتياح مشوب بالحذر وسط مطالبات لبغداد بتوفير بيئة جاذبة للاستثمار وخالية من الفساد.

14/2/2018
المزيد من عربي
الأكثر قراءة