هنية يلتقي أهالي مختطفين بمصر منذ 2015

ذوو الشبان المختطفين طالبوا السلطات المصرية بالكشف عن مصير أبنائهم (الجزيرة)
ذوو الشبان المختطفين طالبوا السلطات المصرية بالكشف عن مصير أبنائهم (الجزيرة)

التقى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية في مكتبه بمدينة غزة أهالي الشبان الفلسطينيين الأربعة المختطفين في مصر.

ويطالب ذوو الشبان المختطفين السلطات المصرية بالكشف عن مصير أبنائهم الذين اختطفوا داخل الأراضي المصرية خلال سفرهم عبر معبر رفح البري.

وكان مسلحون اختطفوا يوم 19 أغسطس/آب 2015 أربعة فلسطينيين في شمال سيناء المصرية بعد إطلاق النار على حافلة كانت تقلهم مع مسافرين آخرين أثناء خروجهم من معبر رفح للتوجه إلى مطار القاهرة الدولي.

ولم تفصح السلطات المصرية حتى اليوم عن مصير الشبان الأربعة وتفاصيل حادثة اختطافهم.

وسبق أن طالب أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني بتشكيل لجنة مصرية فلسطينية لكشف تفاصيل الاختطاف، كما عقد ممثلو الفصائل الفلسطينية اجتماعا لتدارس تداعيات حادثة الخطف عقب حدوثها، لا سيما وأن الشبان الأربعة ينتمون لحركة حماس.

وكانت حماس قد حمّلت السلطات المصرية المسؤولية عن حياة الشبان الأربعة المختطفين، محذرة من أي مساس بهم، وقالت إنهم وقعوا ضحية الغدر والخداع دون ذنب سوى أنهم من قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة