عـاجـل: رئاسة الوزراء الإسرائيلية: مستعدون للتحرك لاستعادة جثامين الجنود والمفقودين المحتجزين لدى حماس في غزة

مع انتهاء مهلة السيسي.. خسائر متوالية للجيش بسيناء

الجيش تلقى أوامر من السيسي بتأمين سيناء في مهلة تنتهي اليوم (الجزيرة-أرشيف)
الجيش تلقى أوامر من السيسي بتأمين سيناء في مهلة تنتهي اليوم (الجزيرة-أرشيف)

أعلنت قيادة القوات المسلحة المصرية مقتل ضابطين و13 عنصرا ممن وصفتهم بالإرهابيين في العملية العسكرية الجارية بمحافظة شمال سيناء، في حين قالت مصادر للجزيرة إن جنديا قتل وأصيب آخرون في تفجير واشتباكات.

وقال الجيش اليوم الخميس في بيانه الـ13 بشأن عملية "سيناء 2018" التي بدأها قبل نحو ثلاثة أسابيع إن ضابطين قتلا وأصيب ضابط آخر وضابط صف "أثناء الاشتباك مع العناصر الإرهابية بمناطق العمليات".

وذكر البيان أن 13 ممن وصفهم بالإرهابيين قتلوا خلال تبادل إطلاق النار بمناطق مداهمات. وأضاف أن القوات المداهمة عثرت بحوزة الإرهابيين على أسلحة وذخائر وأجهزة اتصال بالقمر الصناعي، وأن القوات الجوية دمرت تسعة أهداف تستخدم لإيواء الإرهابيين.

وأشار البيان إلى أنه تم القبض على 86 فردا من "العناصر الإرهابية الشديدة الخطورة والمطلوبين جنائيا" خلال الأيام الماضية.

من ناحية أخرى، أفادت مصادر للجزيرة بمقتل جندي وإصابة أربعة آخرين -بينهم ضابط- بتفجير آلية عسكرية تبعته اشتباكات غرب رفح في شمال سيناء.

وكانت قيادة القوات المسلحة قد أعلنت في بيان سابق صدر أول أمس الثلاثاء مقتل ضابط صف واثنين من المجندين وإصابة عدد آخر من العسكريين، كما أعلنت مقتل 11 ممن تصفهم بالعناصر الإرهابية.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد قال يوم 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2017 إنه يعطي الجيش ووزارة الداخلية مهلة ثلاثة أشهر لتأمين شمال سيناء، حيث قتل مئات من أفراد الجيش والشرطة في هجمات خلال السنوات الماضية.

ولم يعلن الجيش في بيانه اليوم تحقيق ذلك الهدف الذي حدده السيسي على الرغم من انتهاء مهلة الثلاثة أشهر. وقال البيان "تنفيذا لخطة المجابهة الشاملة سيناء 2018 يواصل المقاتلون تنفيذ المهام المخططة لتطهير شمال ووسط سيناء ومناطق الظهير الصحراوي (في غرب البلاد) من الإرهاب".

المصدر : الجزيرة + وكالات