أميركا تعد قطر والإمارات شريكين وتدعو لتقليص التوتر

أعلن متحدث باسم القيادة المركزية للقوات الجوية الأميركية في قطر أن الولايات المتحدة تعتبر كلا من قطر والإمارات شريكين إقليميين مهمين.

ودعا المتحدث الأميركي إلى إيجاد "حلول حقيقية لتقليص التوترات" على خلفية اتهامات متبادلة بحوادث اعتراض وخرق المجال الجوي.

وأكدت وكالة رويترز في تقرير مطول أن التوتر بين قطر والإمارات يهدد المصالح الإستراتيجية الأميركية في الخليج وقد يصب في مصلحة إيران.

وذكرت الوكالة أن قلق واشنطن زاد بعد تبادل أبو ظبي والدوحة الاتهامات باختراق طائرات من الطرفين أجواء البلدين الشهر الماضي.

وقال وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس إن تدهور العلاقات في الخليج يعيق حرب واشنطن على تنظيم الدولة الإسلامية والتصدي لانتشار نفوذ إيران.

ونقلت رويترز عن مسؤول عربي -طلب عدم نشر اسمه- أن الإمارات تريد زيادة الضغط على الدوحة، في مؤشر على أن المصالحة لا تلوح في الأفق وأن المقاطعة لن تنتهي في القريب العاجل.

ولفتت إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب خفف موقفه من الدوحة، فقد عرض في سبتمبر/أيلول الماضي الوساطة واتصل هذا الشهر بأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ليشكره على دوره في مكافحة الإرهاب.

المصدر : الجزيرة + رويترز