التحالف الدولي يقصف دير الزور

محافظة دير الزور باتت ساحة تدخل أطراف كثيرة (ناشطون)
محافظة دير الزور باتت ساحة تدخل أطراف كثيرة (ناشطون)

نقل مراسل الجزيرة عن مصادر سورية محلية قولها إن طائرة تابعة للتحالف الدولي استهدفت موقعا يتبع قوات النظام السوري بالقرب من قرية الصالحية في المدخل الشمالي لمدينة دير الزور (شرق) وفق المصدر، مشيرا إلى أن المضادات الأرضية للنظام السوري أطلقت النيران في محاولة للتصدي للغارة.

وكان عشرات من أفراد قوات النظام والمليشيات الموالية بالإضافة لجنود روس قتلوا في غارات للتحالف الدولي في السابع من فبراير/شباط الجاري، عندما حاولت قوات النظام التقدم نحو مواقع نفطية شرقي دير الزور.  

وقبل أيام قليلة، أفادت مصادر سورية محلية بمقتل 25 مدنيا على الأقل وجرح آخرين في غارات جوية للتحالف الدولي على مدرسة تؤوي نازحين في بلدة الشعفة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في ريف دير الزور الشرقي.

وطبقا للمصادر فإن ما تسمى قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي شنت هجوما على مواقع لتنظيم الدولة على أطراف الشعفة عند الحدود السورية العراقية بهدف السيطرة عليها وطرد التنظيم منها.

وكان التحالف قد أقر مؤخرا بقتل 841 مدنيا على الأقل "عن طريق الخطأ" أثناء حملته على تنظيم الدولة في العراق وسوريا خلال ثلاث سنوات. وأوضح في بيان أنه أنهى في يناير/كانون الثاني الماضي مراجعة 116 بلاغا بمقتل مدنيين إضافيين، واعتبر 102 منها تفتقد إلى المصداقية.

وشن التحالف في غضون ثلاث سنوات 39 ألفا و70 ضربة على تنظيم الدولة أسفرت عن 2105 بلاغات بوقوع ضحايا مدنيين محتملين، لكنه اعتبر 218 منها فقط ذات مصداقية.

وتظل أرقام قتلى غارات التحالف الدولي من المدنيين أقل بكثير من الأرقام التي تنشرها مجموعات مراقبة مستقلة، إذ قالت مجموعة "إيروور"-ومقرها بريطانيا- قبل أشهر عدة إن ما لا يقل عن 5961 مدنيا قتلوا في غارات التحالف بالعراق وسوريا.

المصدر : الجزيرة