إقالات وتعيينات لقادة عسكريين وأمراء بالسعودية

أصدر ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز أوامر بإقالة عدد من المسؤولين العسكريين شملت رئيس هيئة الأركان وقائد قوات الدفاع الجوي. كما امتدت القرارات لتشمل تغييرات على مستوى أمراء المناطق ونوابهم ومستشارين بالديوان الملكي.

وجاءت في مقدمة هذه القرارات إنهاء خدمات رئيس هيئة الأركان الفريق أول عبد الرحمن بن صالح البنيان، وسيحل محله الفريق الركن فياض بن حامد الرويلي بعد ترقيته.

وأحيل قائد قوات الدفاع الجوي الفريق الركن محمد بن عوض سحيم إلى التقاعد، في حين تم تعيين الفريق الركن جار الله بن محمد العلوي قائدا لقوة الصواريخ الإستراتيجية.

كما قرر الملك السعودي تعيين الفريق الركن تركي بن بندر بن عبد العزيز قائدا للقوات الجوية، وتعيين الأمير فهد بن تركي بن عبد العزيز قائدا للقوات المشتركة (وكان قائدا للقوات البرية)، وتعيين شقيقه فيصل بن تركي مستشارا في الديوان الملكي برتبة وزير.

وشملت الأوامر الملكية عدة تغييرات في أمراء المناطق ونوابهم، حيث تم إعفاء الأمير فهد بن بدر بن عبد العزيز من منصبه كأمير لمنطقة الجوف (بناء على طلبه)، وتعيين الأمير بدر بن سلطان بن عبد العزيز خلفاً له بمرتبة وزير، في حين تم تعيين فيصل بن مقرن بن عبد العزيز نائبا لأمير منطقة حائل.

وتم تعيين فهد بن بدر بن عبد العزيز وسلطان بن أحمد بن عبد العزيز مستشارين في الديوان الملكي.

كما شملت الأوامر الملكية تعيين السفير السعودي في القاهرة أحمد قطان في منصب وزير دولة لشؤون الدول الأفريقية بمرتبة وزير بوزارة الخارجية.

المصدر : الجزيرة + وكالات