حكومات غربية تحضر محاكمة الناشط البحريني نبيل رجب

رجب رفقة زوجته وابنته وابنه قبل الدخول إلى محكمة بالمنامة (رويترز-أرشيف)
رجب رفقة زوجته وابنته وابنه قبل الدخول إلى محكمة بالمنامة (رويترز-أرشيف)

قالت وزارة الخارجية الأميركية إن ممثلين عن الحكومة الأميركية حضروا محاكمة الناشط البحريني نبيل رجب أول أمس الأربعاء، والتي أدين فيها بالسجن خمس سنوات لانتقاده الحكومة البحرينية على حسابه في تويتر، كما حضر المحاكمة ممثلون عن سفارات أوروبية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر نويرت إن واشنطن تشعر بخيبة أمل كبيرة من حكم السلطات البحرينية على رجب (53 عاما) بالسجن على خلفية نشره تغريدات على تويتر. وطالبت الخارجية الأميركية بإطلاق الناشط البحريني بشكل فوري، ودعت المنامة للتقيد بالتزاماتها الدولية واحترام حقوق الإنسان وحرية التعبير.

وكانت وكالة الأنباء الألمانية ذكرت أن محاكمة نبيل رجب أول أمس حضرها ممثلون عن السفارات الأميركية والبريطانية والفرنسية والألمانية في البحرين، وقد أصدرت القرار المحكمة الكبرى الجنائية في المنامة.

تدخل دولي
وقالت المسؤولة في منظمة العفو الدولية (أمنستي) المختصة بالشأن الخليجي سيما ووتلينغ إن البحرين تريد أن تجعل من اعتقال الناشط رجب رسالة لإسكات أي انتقاد أو احتجاج ضدها. وأوضحت في مقابلة مع الجزيرة أن هذا الأمر يتطلب تدخلا دوليا لإطلاق رجب فورا.

وقالت الباحثة في الشأن البحريني بمنظمة هيومن رايتس ووتش حنان صلاح في تصريح لرويترز "إنهم في الأساس يحاولون قمع أي شكل من أشكال المعارضة. يبدو أنهم لا يتساهلون مع أي انتقاد".

ودعا الاتحاد الأوروبي للإفراج عن الناشط الحقوقي البحريني رجب، وقال إن الحكم بسجنه خمس سنوات يتنافى مع التزامات البحرين الدولية.

يُذكر أنه كان لرجب دور بارز في احتجاجات اندلعت في البحرين عام 2011، وقد اعتقل منذ ذلك الوقت مرات عدة، كما اعتقل بعد انتقاده الحرب على اليمن التي انطلقت يوم 26 مارس/آذار 2011.

المصدر : الألمانية + الجزيرة

حول هذه القصة

قضت محكمة بحرينية اليوم الأربعاء بسجن الناشط الحقوقي البارز نبيل رجب لمدة خمس سنوات، بعد إدانته بانتقاد الحكومة على حسابه بتويتر.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة