كم مدنيا قتل التحالف في حربه ضد تنظيم الدولة؟

التحالف الدولي بقيادة أميركا شن نحو أربعين ألف ضربة جوية بالعراق وسوريا مستهدفا تنظيم الدولة (الأوروبية)
التحالف الدولي بقيادة أميركا شن نحو أربعين ألف ضربة جوية بالعراق وسوريا مستهدفا تنظيم الدولة (الأوروبية)

أقر التحالف الدولي بقيادة واشنطن ضد تنظيم الدولة الاسلامية في العراق وسوريا الخميس بمقتل عشرة مدنيين إضافيين خلال غارات جوية في يناير/كانون الثاني الماضي، مما يرفع العدد الإجمالي إلى 841 مدنيا على الأقل خلال أكثر من ثلاث سنوات.   

وفي بيان له، أوضح التحالف أنه أنهى في يناير/كانون الثاني مراجعة 116 بلاغا بمقتل مدنيين إضافيين، واعتبر 102 منها تفتقد إلى المصداقية.

وأوضح التحالف "حتى اليوم وبناء على المعلومات المتوفرة، يعتبر (التحالف) من المرجح مقتل 841 مدنيا بشكل غير متعمد في ضربات للتحالف" منذ بدء العملية العسكرية ضد تنظيم الدولة في أغسطس/آب 2014.

وحتى أواخر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، كان لا يزال قيد الدرس 485 بلاغا بقتل مدنيين خلال قصف للتحالف. 

وشن التحالف في غضون ثلاث سنوات 39070 ضربة على تنظيم الدولة أسفرت عن 2105 بلاغات بوقوع ضحايا مدنيين محتملين، لكنه اعتبر 218 منها فقط ذات مصداقية.  

وأوردت صحيفة نيويورك تايمز أن 20% من الغارات الجوية للتحالف أوقعت ضحايا مدنيين بالعراق، وهي نسبة أعلى بكثير من تلك (0,75%) التي يقر بها التحالف.

وتظل أرقام قتلى غارات التحالف الدولي من المدنيين أقل بكثير من الأرقام التي تنشرها مجموعات مراقبة مستقلة، إذ قالت مجموعة "إيروور"-ومقرها بريطانيا– قبل عدة أشهر إن ما لا يقل عن 5961 مدنيا قتلوا في غارات التحالف الدولي بالعراق وسوريا.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

اتهم التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية الذي تقوده الولايات المتحدة النظام السوري بالسماح لعناصر التنظيم بالتحرك في مناطق سيطرته “دون معاقبتهم”، وأكد التحالف أنه لا يعتزم مطاردتهم بهذه المناطق.

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي عن وجود خطة حكومية لخفض تدريجي لعدد قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، مؤكدا حاجة بلاده للدعم الجوي.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة