الأردن: دور أميركا مهم لتحقيق السلام بالمنطقة

الملك الأردني عبد الله الثاني (رويترز)
الملك الأردني عبد الله الثاني (رويترز)

أكد ملك الأردن عبد الله الثاني على أهمية دور الولايات المتحدة في تحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة، وذلك خلال لقائه الاثنين أعضاء من الكونغرس الأميركي في عمّان.

وشدد الملك عبد الله على ضرورة تكثيف الجهود إقليميا ودوليا لإعادة إطلاق مفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين، استنادا إلى حل الدولتين وبما يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

ولفت الملك إلى ضرورة دعم الأونروا لمواصلة تقديم خدماتها التعليمية والصحية والإغاثية للاجئين، خصوصا أن هناك أكثر من خمسة ملايين لاجئ فلسطيني مسجل لدى الأمم المتحدة.

يذكر أن عمّان أعلنت مرارا أنها لن تتخلى عن موقفها الرافض لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب نقل سفارة بلاده إلى القدس المحتلة واعتبارها عاصمة لإسرائيل، رغم التهديد الأميركي بقطع المساعدات المالية عن الدول التي تقف ضده.

وأكدت مصادر أردنية أن الأردن لن يقايض على القدس بالمساعدات الأميركية، وأنه سيواصل تحركه الدبلوماسي بالوتيرة نفسها، وسيرعى حراك الشارع الرافض لقرار ترمب.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تواجه وضعية الأردن كأفضل صديق دائم لواشنطن بالعالم العربي اختبارا لم يكن في الحسبان من السعودية التي بدأ ولي عهدها محمد بن سلمان يتحرك في مجال سياسي لطالما شغلته عمّان.

أثار اعتزام الرئيس الأميركي الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل قلقا أردنيا كبيرا دفع كبار المسؤولين الأردنيين، وفي مقدمتهم العاهل الأردني عبد الله الثاني، للتحذير من مثل هذه الخطوة.

خرجت في مدن عربية وأوروبية أمس مظاهرات ومسيرات لرفض قرار أميركا الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، إذ شارك آلاف المحتجين في مظاهرات بالأردن وألمانيا وأوكرانيا.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة