أنباء عن قصف بالخطأ في سيناء والجيش ينفي

ذكرت مصادر للجزيرة أن طائرة حربية مصرية قصفت بالخطأ نقطة عسكرية بمدينة العريش مركز محافظة شمال سيناء، في حين نفى الجيش المصري وقوع القصف.

وقالت المصادر مساء الثلاثاء إن طائرة حربية قصفت بالخطأ نقطة عسكرية في حي الزهور بمدينة العريش.

من جهة أخرى، قال المتحدث باسم الجيش المصري العقيد تامر الرفاعي في بيان "لا صحة لما يتم تداوله على إحدى وسائل الإعلام بشأن قصف طائرة حربية بالخطأ نقطة عسكرية بمدينة العريش".

وقبل ذلك بيوم، أعلن المتحدث باسم الجيش مقتل ثلاثة عسكريين وأربعة مسلحين في سيناء، مضيفا أنه تم توقيف 417 فردا من العناصر "الإجرامية" والمطلوبين جنائيا والمشتبه بهم.

وكانت تلك هي المرة الأولى التي يعلن فيها الجيش خسائر في صفوفه رغم مقتل عدد من أفراده الأيام الماضية. في حين ارتفع عدد القتلى في صفوف المسلحين إلى 67 شخصا والموقوفين إلى 1734 منذ بدء عملية "سيناء 2018"، وفق وكالة الأناضول.

يُذكر أن العملية العسكرية الأحدث في سيناء تأتي قبل نحو شهر من الانتخابات الرئاسية، في ظل حالة طوارئ تم تجديدها للمرة الثالثة في 13 من الشهر الماضي لمدة ثلاثة شهور، وفي ظل أجواء تمهد الطريق لولاية ثانية للرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.

المصدر : الجزيرة + وكالات