تعز تتظاهر تأييدا للجيش الوطني والثورة

المتظاهرون رددوا هتافات تؤكد استمرار سيرهم على خطى ثورة فبراير (ناشطون)
المتظاهرون رددوا هتافات تؤكد استمرار سيرهم على خطى ثورة فبراير (ناشطون)

شارك الآلاف في مدينة تعز جنوب غربي اليمن اليوم الجمعة في مظاهرة تؤيد العملية العسكرية التي أعلنها الجيش الوطني قبل أيام لاستعادة السيطرة على مناطق جديدة في محافظة تعز، وتؤكد على استمرار الثورة.

وردد المتظاهرون شعارات تؤكد استمرار سيرهم على نهج ثورة فبراير التي تحل ذكرى انطلاقها يوم السابع هذا الشهر، وقالوا إن ما يحدث هو استمرار للثورة.

وشيع المشاركون في المظاهرة عددا من قتلى الجيش الوطني الذين سقطوا خلال العمليات العسكرية في عدد من جبهات القتال بمدينة تعز التي تحاول قوات الشرعية فك الحصار المضروب حولها منذ سنوات.

وكانت تعز شهدت الشهر الماضي مظاهرة ضد عودة رموز نظام الرئيس السابق الراحل علي عبد الله صالح عقب توارد معلومات عن تشكيل أقارب صالح معسكرات بدعم إماراتي لمحاربة الحوثيين رغم رفضهم الاعتراف بالحكومة الشرعية.

وأواخر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، خرجت مظاهرة أخرى تندد بسعي أبو ظبي لتشكيل قوات "حزام أمني" خارجة عن سيطرة السلطة الشرعية في تعز على غرار ما فعلت في مدينة عدن.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت مصادر إن وحدات من الجيش الوطني اليمني شنت هجوما على مواقع الحوثيين شرق مدينة تعز لاستكمال السيطرة على قرى في تلك المنطقة، وأضافت أن اشتباكات عنيفة دارت بين الطرفين.

شهدت مدينة تعز اليمنية مظاهرة في ساحة الحرية رفضا لإعادة رموز نظام الرئيس الراحل علي عبد الله صالح. وطالب المحتشدون بمحاكمة كل من تورط في قتل شباب ثورة فبراير/شباط 2011.

المزيد من ثورات
الأكثر قراءة