عـاجـل: الصين تسجّل للمرة الأولى منذ ظهور فيروس كورونا حصيلة يومية خالية من الوفيات

معتز ودنان محاور جنينة بقبضة الأمن المصري

جنينة قال في الحوار إن لدى عنان وثائق ستكشف المسؤولين عن الأزمات الرئيسية في مصر منذ ثورة يناير (الجزيرة)
جنينة قال في الحوار إن لدى عنان وثائق ستكشف المسؤولين عن الأزمات الرئيسية في مصر منذ ثورة يناير (الجزيرة)

اعتقلت قوات الأمن المصرية مساء الجمعة الصحفي معتز ودنان الذي أجرى حوارا قبل أيام مع الرئيس السابق لجهاز المحاسبات المستشار هشام جنينة، عضو فريق ترشح رئيس أركان الجيش المصري السابق الفريق سامي عنان لانتخابات الرئاسة.

وأكدت زوجة ودنان خبر القبض عليه في اتصال هاتفي مع صحفيين معنيين بشؤون الدفاع عن الصحفيين وحريات التعبير.

وذكر مدير التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عزت غنيم أن ودنان اعتقل في الثامنة من مساء أمس الجمعة، حيث قامت قوة أمنية بزي مدني بإيقاف سيارة يستقلها ودنان واثنان من أقاربه -بينهم طفل- واقتادتهم إلى جهة غير معلومة.

وكان ودنان أعرب لأعضاء بمجلس نقابة الصحفيين عن مخاوفه من الملاحقة الأمنية عقب الحوار، وطلب مساندتهم.

وكانت ترددت أنباء عصر الجمعة عن القبض عليه، إلا أنه أكد عصرا في اتصال هاتفي مع أعضاء بمجلس نقابة الصحفيين معنيين بملف الحريات الصحفية أنه بخير في محافظة الإسكندرية شمالا، ولم يتم استدعاؤه.

وأكد حقوقيون اعتقال ودنان على الطريق الدائري بالقاهرة عقب عودته مساء الجمعة من الإسكندرية.

video

تصريحات مثيرة
وتضمن الحوار تصريحات مثيرة لهشام جنينة، قال فيها إن لدى عنان وثائق وأدلة ستغيّر مسار المحاكمات السياسية، وتكشف المسؤولين عن الأزمات الرئيسية في مصر منذ ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011، وحقيقة "الطرف الثالث" الذي نُسبت إليه العديد من الاغتيالات والجرائم السياسية في مصر.

وعلى خلفية تلك التصريحات، ألقت السلطات المصرية القبض على جنينة، وقبل أيام من اعتقاله كان جنينة قد تعرض لاعتداء مريب من أشخاص قال إنهم استهدفوا قتله أو خطفه بسبب انضمامه إلى الفريق الذي كان يعده عنان استعدادا للترشح في مواجهة الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، الذي كان مرؤوسا سابقا لعنان في الجيش المصري.

وكان المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية أعلن أن جهات التحقيق المختصة ستتخذ الإجراءات القانونية ضد جنينة وضد الفريق سامي عنان، على خلفية التصريحات الأخيرة.

المصدر : الجزيرة