مليون امرأة تسجل للانتخابات الليبية

الشارع الليبي شهد مؤخرا حراكا نسويا واضحا (الجزيرة نت-أرشيف)
الشارع الليبي شهد مؤخرا حراكا نسويا واضحا (الجزيرة نت-أرشيف)

أعلنت المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا عن أن اليوم الخميس هو آخر يوم لتسجيل الناخبين في الداخل، وبهذا تنتهي عملية تحديث السجل الانتخابي التي أطلقتها المفوضية في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وكشفت المفوضية عن بلوغ العدد الإجمالي للمسجلين بسجل الناخبين أكثر من 2.3 مليون ناخب بينهم أكثر من مليون امرأة.

وطبقا لبيان المفوضية فإن عملية تحديث سجل الناخبين كشفت تمسك الليبيين بالخيار الديمقراطي كأساس لبناء مستقبلهم، وأن مستويات إقبال الناخبين تجاوزت التوقعات وحققت أرقاما من شأنها أن تضفي مزيدا من المصداقية على العملية الانتخابية المرتقب أن تجري العام الحالي.

وكانت المفوضية أعلنت تمديد مدة تسجيل الناخبين لتنتهي اليوم، بعد أن كان مقررا انتهاؤها في السادس من الشهر الحالي.

ورغم الجدل السائد في البلاد بشأن الأولويات بين الانتخابات البرلمانية والرئاسية والاستفتاء على الدستور، فقد واصلت المفوضية العمل على تحديث السجل الانتخابي لليبيين استعدادا لإجراء أي اقتراع.

وكانت الأمم المتحدة قدمت في سبتمبر/أيلول الماضي خطة لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في ليبيا بنهاية عام 2018، وذلك مع اقتراب نهاية ولاية حكومة الوفاق الوطني المحددة بعامين، دون أن يظهر أي حل سياسي في الأفق.

المصدر : الجزيرة