غارات للتحالف تخلف قتلى بالحديدة

غارة سابقة للتحالف قرب صنعاء أدت إلى تسوية منزل بالأرض (رويترز-أرشيف)
غارة سابقة للتحالف قرب صنعاء أدت إلى تسوية منزل بالأرض (رويترز-أرشيف)

قتلت طائرات التحالف العربي تسعة يمنيين بمحافظة الحديدة غربي اليمن. وبينما أودى لغم زرعه مسلحو الحوثي بحياة امرأة وابنتها بمحافظة البيضاء وسط البلاد، اغتال مسلحون مجهولون مسؤولا شرطيا في مدينة عدن.

وقال مصدر محلي يمني إن تسعة مدنيين قـتلوا -بينهم خمس نساء- في الغارات التي شنتها طائرات للتحالف العربي على منزل في مديرية الجراحي بالحديدة.

وأودى انفجار لغم أرضي زرعته مليشيا الحوثي في مديرية "ولد ربيع" بمحافظة البيضاء بحياة أم وابنتها.

وأوضحت مصادر محلية أن امرأة في الخمسين من عمرها قتلت مع ابنتها (12 عاما) بانفجار لغم أرضي في منطقة العشاش بمديرية ولد ربيع.

‪اللغم الأرضي الذي زرعه الحوثيون أودى بحياة الأم وابنتها‬ (ناشطون)

الألغام الأرضية
ويسقط مئات المدنيين بين قتيل وجريح جراء الألغام الأرضية التي زرعتها مليشيا الحوثي. وتقدر الحكومة الشرعية عدد الألغام التي زرعها الحوثيون بأكثر من ربع مليون لغم في مناطق مختلفة من اليمن.

في هذه الأثناء، اغتال مسلحون مجهولون نائب مدير فرع شرطة منطقة "كابوتا" العقيد هادي راشد صالح الشعيبي عندما كان في سيارته بمنطقة "بئر فضل" غربي عدن. 

وشهدت عدن -المدينة التي تتخذها الحكومة الشرعية عاصمة مؤقتة- عمليات اغتيال قادة عسكريين وعناصر من المقاومة الشعبية وخطباء وأئمة مساجد ودعاة، خلال الأشهر الماضية.

وفي 12 ديسمبر/كانون الأول الماضي، اغتال مسلحون مجهولون إمام "مسجد عبد الرحمن بن عوف" فائز فؤاد عقب خروجه من صلاة الظهر بمدينة المنصورة بمحافظة عدن دون أن تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قالت منظمة “إفدي” الدولية لحقوق الإنسان إن تقرير اللجنة الأممية الصادر قبل أسبوعين دليل كافٍ لمحاكمة التحالف العربي بمحكمة الجنايات الدولية، مطالبة الأمم المتحدة بإدانة المنخرطين في قتل الأبرياء باليمن.

المزيد من عسكري واستراتيجي
الأكثر قراءة