سي أن أن: مراسلات خاشقجي دليل إضافي على دوافع اغتياله

خاشقجي يتحدث خلال مؤتمر في أنقرة عام 2015 (الأناضول)
خاشقجي يتحدث خلال مؤتمر في أنقرة عام 2015 (الأناضول)

الأمان والوظيفة
وفي مراسلة أخرى، رد خاشقجي على رسالة صديقه -الحاصل على اللجوء في كندا- الذي ينتقد بشدة سياسات المملكة ولا سيما انتهاكات حقوقية داخلية، بالقول "الله يسمع منك ويذهب هذه الكدرة عنا وعن الوطن".

وكشف تقرير الشبكة الأميركية أن خاشقجي أدرك قبل شهر من مقتله أن السلطات السعودية قد تكون اعترضت مراسلاته.

كما أوردت أن عبد العزيز التقى في مايو/أيار الماضي مبعوثيْن سعوديين طلبا لقاءه بمدينة مونتريال الكندية، مشيرة إلى أنه عمل بنصيحة خاشقجي حيث تم اللقاء بإحدى المقاهي.

ودعا المبعوثان -اللذان قدما نفسيهما على أنهما مرسلان من طرف ولي العهد- عبد العزيز للعودة وعرضا عليه الأمان ومنصبا رفيعا. كما اقترحا عليه التوجه للسفارة في كندا لتسلم بعض الوثائق.

وتعليقا على تقرير سي إن إن، قال إيفان ماك مالن مسؤول العمليات السابق في وكالة الاستخبارات الأميركية "سي آي أي" في تغريدة على تويتر "إنه تقرير ممتاز عن السبب الحقيقي على الأرجح لقتل الحكومة السعودية جمال خاشقجي".

يُذكر أن خاشقجي قتل بالقنصلية في إسطنبول في 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ولاحقا خلصت وكالة الاستخبارات الأميركية (سي آي أي) إلى أن ولي العهد هو من أمر بقتل مواطنه الصحفي.

المصدر : سي إن إن,الصحافة الأميركية