سيناتورة أميركية: ترامب مستمر ببيع الأسلحة للسعودية إرضاء للمصنعين

دونالد ترامب ينظر إلى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان خلال قمة العشرين بالأرجنتين (رويترز)
دونالد ترامب ينظر إلى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان خلال قمة العشرين بالأرجنتين (رويترز)

قالت السيناتورة في مجلس الشيوخ الأميركي إليزابيث وارن إن الرئيس دونالد ترامب يرفض وقف مبيعات الأسلحة للسعودية إرضاء لمتعهدي الأسلحة.

وأضافت أن ترامب مستمر في ذلك بدلا من محاسبة السعودية على جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي وآلاف المدنيين اليمنيين الذين قضوا بسبب تلك الأسلحة.

ومع تزايد الأصوات في أميركا المطالبة بوقف تصدير السلاح إلى السعودية، خاصة بعد مقتل خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول، هدد البيت الأبيض برفض مشروع قانون ينهي الدعم العسكري للحرب في اليمن إذا أقره الكونغرس بصيغته الحالية.

ويخوض تحالف عسكري -تقوده السعودية وتلعب الإمارات دورا رئيسيا فيه- حربا دامية ضد الحوثيين في اليمن، دعما لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي منذ العام 2015.

يشار إلى أن الولايات المتحدة والسعودية وقعتا أثناء زيارة ترامب للرياض في مايو/أيار الماضي اتفاقات تعاون عسكري بقيمة 460 مليار دولار، منها صفقة بقيمة 110 مليارات دولار ستسلم بموجبها واشنطن أسلحة للجانب السعودي.

المصدر : وكالات,الجزيرة