هل يحقق القضاء الأرجنتيني مع محمد بن سلمان؟

نقل مراسل الجزيرة في العاصمة الأرجنتينية بوينس أيرس عن مصدر على صلة وثيقة بطلب التحقيق مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في جرائم حرب محتملة وانتهاك حقوق الإنسان أنه يتوقع تحقيق تقدم في الإجراءات التي اتخذها القضاء الأرجنتيني بهذا الخصوص.

وأضاف المصدر ذاته أن بإمكان القضاء تقرير الشروع في تحقيق جنائي بحق ولي العهد السعودي متى توفرت له المعلومات التي طلبها.

ووصل بن سلمان إلى بوينس أيرس قادما من تونس بعد جولة شملت أيضا الإمارات والبحرين ومصر، وهي أول جولة خارجية له منذ مقتل الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكان تقييم لوكالة الاستخبارات الأميركية قد خلص إلى تورط ولي العهد السعودي بالجريمة، لكن الرئيس الأميركي دونالد ترامب شكك في تقرير الوكالة، وتعهد بأن يظل "شريكا راسخا" للسعودية رغم قوله إن الأمير السعودي ربما كان لديه علم بخطة قتل خاشقجي وربما لم يكن يعلم.

مقر السفارة
واختار محمد بن سلمان النزول في مقر السفارة السعودية بالعاصمة الأرجنتينية بدلا من فندق "فور سيزون" الذي كان يفترض أن يقيم فيه.

وقال مراسل الجزيرة إن بن سلمان قرر العزوف عن الإقامة الفندقية الفاخرة في "فور سيزون"، واحتمى بمقر سفارة بلاده بعد أن تلقى استشارات من فريقه الأمني ومن السلطات الأرجنتينية عن احتمال احتجاجات قد يتعرض لها في مقر الفندق، وتم اتخاذ إجراءات أمينة مشددة جدا بمحيط السفارة السعودية.

وأضاف أن عددا من المحتجين كانوا في استقبال محمد بن سلمان لدى وصوله إلى مقر السفارة، ورددوا كلمات وعبارات منتقدة له.

توجيه استفسار
وفي وقت لاحق، وصل الأمير خالد بن سلمان شقيق ولي العهد السعودي إلى سفارة المملكة في بوينس أيرس للالتحاق بشقيقه محمد بن سلمان للمشاركة في قمة العشرين.

وعلى المستوى الحقوقي، قالت منظمة هيومن رايتس ووتش في تغريدة على حسابها الرسمي على تويتر إن المدعي العام الأرجنتيني وجه استفسارا إلى وزير خارجية بلاده عن الوضع الدبلوماسي لولي العهد السعودي.

وأشارت المنظمة في هذه التغريدة إلى أن المدعي العام حرك القضية المرفوعة ضد الأمير محمد بن سلمان.

video

ملفات أخرى
وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش طالبت الأرجنتين باستغلال بند في دستورها متعلق بجرائم الحرب للتحقيق في دور ولي العهد السعودي بجرائم محتملة ضد الإنسانية في اليمن ومقتل الصحفي جمال خاشقجي.

ونشرت هيومن رايتس قبيل زيارة بن سلمان للأرجنتين بساعات تغريدة على تويتر قالت فيها "إن يد العدالة ليست قصيرة، وقد تطال المنتهكين حتى في قارة أخرى، يجب أن يتذكر ولي عهد السعودية ذلك قبل مشاركته في قمة العشرين في الأرجنتين".

وفي تغريدة سابقة خاطبت المنظمة ولي العهد السعودي في تحذير مباشر قائلة "يا محمد بن سلمان، قبل أن تسافر إلى الأرجنتين لتلميع صورتك أمام رؤساء الدول في قمة العشرين اعلم أن القضاء هناك قد يحقق في جرائمك المحتملة".

ولاحقا أفادت صحيفة كلارين -وهي أكبر صحيفة في الأرجنتين- بأن النائب العام الفدرالي راميرو غونثالث طلب من قاضي التحقيق الفدرالي أرييل ليخو الحصول على معلومات من اليمن والسعودية وتركيا بشأن مقتل الصحفي جمال خاشقجي وحرب اليمن وملفات أخرى قبل الحسم في إمكانية تولي القضاء الأرجنتيني التحقيق ومحاكمة ولي العهد محمد بن سلمان.

المصدر : وكالات,الجزيرة