حماس تعرض على المصريين رؤيتها عن الشراكة والمصالحة

وفدا حركتي فتح وحماس بمصر قبل نحو عام (الجزيرة)
وفدا حركتي فتح وحماس بمصر قبل نحو عام (الجزيرة)

أنهى وفد حركة حماس برئاسة صالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي لقاءاته في القاهرة مع المسؤولين المصريين بشأن عدة ملفات، أبرزها المصالحة الفلسطينية، التهدئة مع إسرائيل، العلاقات الثنائية مع مصر.

وقال فوزي برهوم المتحدث باسم حماس إن الوفد أكد على الموقف من المصالحة وتحقيق الوحدة الوطنية كإستراتيجية ضرورية في مواجهة التحديات، موضحا أن الوفد عرض على المسؤولين المصريين رؤية حماس القائمة على الشراكة وتنفيذ ما تم التوافق عليه وطنيا وفق اتفاق 2011.

وعبر المتحدث عن الأمل باستجابة حركة فتح لرؤية فصائل العمل الوطني والإسلامي والتي تم التأكيد عليها في مناسبات وحوارات عدة.

وبدروه، قال عصام الدعاليس نائب رئيس الدائرة السياسية لحماس -في تغريدة على موقع تويتر مساء السبت- إن الوفد أنهى الخميس الماضي لقاءاته بالمسؤولين المصريين وغادر فجر السبت، مضيفا أنه "تم التأكيد على موقف الحركة من المصالحة وتحقيق الوحدة الوطنية في مواجهة التحديات التي تواجه شعبنا".

والأربعاء الماضي، قالت حماس في بيان إن وفدها اتجه إلى القاهرة بدعوة من مصر، مضيفة أن "الزيارة تهدف إلى تطوير العلاقات الثنائية وإنهاء الحصار عن غزة، وسبل تحقيق الوحدة الوطنية وفق ما تم التوقيع عليه وخاصة اتفاق 2011".

وعام 2011 تم التوصل إلى اتفاق للمصالحة نص على تشكيل حكومة توافق وطني دون برنامج سياسي، تكون مهمتها الإعداد للانتخابات التي ستترك للفلسطينيين مهمة اختيار البرنامج السياسي، لكن هذا الاتفاق لم ينفذ بعد.

المصدر : الجزيرة + وكالات