"إعلام قطر لم يقتل خاشقجي ولم يقطعه".. مسؤول يرد على الجبير وإسرائيل

الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام الشيخ عبد الرحمن بن حمد آل ثاني (رويترز)
الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام الشيخ عبد الرحمن بن حمد آل ثاني (رويترز)

استنكر الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام الشيخ عبد الرحمن بن حمد آل ثاني، التصريحات الأخيرة لوزير الخارجية السعودي عادل الجبير، وأكد أن الإعلام القطري لم يكن هو من ارتكب جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي ولم يكن هو من كذب بشأنها.

وكتب الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام في صفحته بموقع تويتر، "لم يقم الإعلام القطري باستدراج الشهيد جمال خاشقجي، ولم يكن الإعلام القطري من قال إن خاشقجي خرج من القنصلية بعد دقائق".

وتابع قائلا "لم يكن الإعلام القطري هو من قام بتقطيع جثة الشهيد بعد قتله، ولم يقل الإعلام القطري إنه توفي نتيجة شجار بعد ذلك"، وأضاف "إذا لم تستح فاصنع ما شئت".

وفي تغريدة لاحقة، كتب عبد الرحمن بن حمد "اللافت أن الوزير السعودي والسفير الإسرائيلي هاجما الإعلام في قطر وتركيا، بينما لم ينبسا ببنت شفة عن الصحافة الأميركية التي لم تتوقف لحظة واحدة منذ اغتيال الشهيد جمال خاشقجي عن تحميل السعودية رسميا المسؤولية عن الجريمة".

وقد عقد وزير الخارجية السعودي مؤتمرا صحفيا في الرياض أمس الخميس بعد دقائق من إعلان النيابة السعودية رواية جديدة لملابسات مقتل خاشقجي، وقال إن الرياض ترفض تدويل القضية أو تسييسها أو التدخل في شؤون المملكة.

وقال الجبير إن هناك حملة موجهة شرسة ضد السعودية في الإعلام التركي والقطري، وذكر أن "المعلومات والأدلة التي حصلنا عليها من تركيا كانت معلومات أنتم أيضا شاهدتموها في قناة الجزيرة وغيرها من وسائل الإعلام المحلية والعربية والدولية".

المصدر : الجزيرة