الخارجية الأميركية: حان الوقت لوقف الحرب باليمن

طفلة يمنية بالمستشفى تعاني من الكوليرا (رويترز)
طفلة يمنية بالمستشفى تعاني من الكوليرا (رويترز)

وحث روبرت بالادينو نائب المتحدث باسم الوزارة جماعة الحوثي على التوقف عن إطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة صوب السعودية والإمارات، كما دعا التحالف الإماراتي السعودي إلى وقف الضربات الجوية على المناطق السكنية في اليمن.

وفي ما بدا تطورا نوعيا في الموقف الأميركي من حرب اليمن؛ حث وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الثلاثاء -في بيان له- التحالف على وقف ضرباته الجوية في المناطق المأهولة بالسكان في اليمن بسرعة،

وتابع أن المفاوضات التي دعا إليها المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث يجب أن تبدأ الشهر المقبل.

وتأتي تصريحات وزير الخارجية الأميركي بعيد تصريحات مشابهة لوزير الدفاع جيمس ماتيس خلال جلسة نقاشية في المعهد الأميركي للسلام بواشنطن.

طاولة التفاوض
وقال ماتيس -في الجلسة- إن على جميع الأطراف المنخرطة في الصراع باليمن أن تجلس على طاولة التفاوض خلال الثلاثين يوما المقبلة. وأضاف أن ذلك يجب أن يكون على أساس وقف لإطلاق النار، وانسحاب الحوثيين من الحدود، ثم توقف القصف الجوي. في إشارة إلى القصف الذي تنفذه طائرات التحالف السعودي الإماراتي.

بالتزامن، أعلن المبعوث الأممي لليمن أنه سيعمل على عقد مفاوضات جديدة بين أطراف النزاع باليمن في غضون شهر، وقال -في بيان نشر بحسابه على موقع تويتر– "لا نزال ملتزمين بجمع الأطراف اليمنية حول طاولة المفاوضات في غضون شهر، كون الحوار هو الطريق الوحيد للوصول لاتّفاق شامل".

ورحّب المسؤول الأممي بالدعوات الأخيرة لاستئناف العملية السياسية والتدابير الفورية للتوصل إلى وقف للأعمال العدائية باليمن، وشدد على أنه لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري للصراع.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

طرح وزير الدفاع الأميركي أفكارا جديدة لإنهاء الحرب باليمن في وقت تتسع فيه دائرة الرفض الدولي لتصاعد سقوط ضحايا مدنيين، وبظل تصاعد الضغوط على السعودية على خلفية مقتل خاشقجي.

فيما بدا تطورا نوعيا في الموقف الأميركي من حرب اليمن، أكدت واشنطن ضرورة وقفها بسرعة، وبدء مفاوضات بين أطراف الصراع الذي أنتج كارثة إنسانية تفاقمها العمليات العسكرية للتحالف السعودي الإماراتي.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة