قتلى وجرحى بتفجير سيارة مفخخة جنوب الموصل

تفجير القيارة أدى لمقتل وجرح العشرات (التواصل الاجتماعي)
تفجير القيارة أدى لمقتل وجرح العشرات (التواصل الاجتماعي)

قتل تسعة عراقيين وأصيب 21 آخرون أغلبهم في حالات خطرة اليوم جراء انفجار سيارة مفخخة في سوق شعبية في ناحية القيارة جنوبي الموصل مركز محافظة نينوى (400 كلم شمالي بغداد)، وذلك حسب ما أفادت مصادر طبية عراقية.

وأوضح مصدر في شرطة نينوى أن سيارة مفخخة مركونة إلى جانب الطريق انفجرت في سوق بمركز ناحية القيارة، وأن بين القتلى جنديين.

وذكر الملازم في شرطة نينوى عبد القادر ذياب الجبوري أن قوات الأمن فرضت طوقا حول مكان الحادث. واتهم تنظيم الدولة الإسلامية بالمسؤولية عن الهجوم، في حين لم تعلن أي جهة المسؤولية.

وعلى مدى الأسابيع القليلة الماضية صعّد تنظيم الدولة هجماته التي تستهدف في غالبيتها قوات الأمن في مناطق شمالي وشرقي البلاد.

وبعد أكثر من ثلاث سنوات وبدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أعلن العراق في ديسمبر/كانون الأول الماضي استعادة كامل أراضيه من قبضة التنظيم الذي كان يسيطر على ثلث مساحة البلاد.

ولا يزال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة موزعة في أرجاء البلاد، وبدأ يعود تدريجيا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة حرب العصابات التي كان يتبعها قبل 2014.

المصدر : وكالات