أميركا غاضبة.. قرار يعزز دور فلسطين بالأمم المتحدة

العلم الفلسطيني يرفرف أمام المبنى الأممي بحفل رسمي في سبتمبر/أيلول 2015 (رويترز)
العلم الفلسطيني يرفرف أمام المبنى الأممي بحفل رسمي في سبتمبر/أيلول 2015 (رويترز)

سمحت الجمعية العامة للأمم المتحدة لـ فلسطين بالعمل -على نحو أكبر- كدولة ذات عضوية كاملة بالمنظمة الدولية، خلال اجتماعات عام 2019 حيث سترأس مجموعة الـ 77 للبلدان النامية.

وفي تصويت أممي أجري أمس الثلاثاء، أيد القرار 146 دولة وعارضته الولايات المتحدة وإسرائيل وأستراليا، بينما امتنعت 15 بلدا عن التصويت.

القرار الذي أعدت مسودته مصر يتيح لفلسطين العمل من الناحية الإجرائية كدولة عضو عندما تتحدث باسم مجموعة الـ 77 والصين من حيث الإدلاء بالبيانات والتقديم والمشاركة في طرح المقترحات والتعديلات وحق الرد.

وتعهّد السفير الفلسطيني رياض منصور "بألا يدّخر جهدًا" للدفاع عن مصالح مجموعة الـ 77، والعمل "بشكل بنّاء مع جميع الشركاء".

ونصّ مشروع القرار على سلسلة تدابير "من أجل مشاركة دولة فلسطين" بمختلف الدورات والمؤتمرات السنوية التي ستشارك فيها مجموعة الـ 77 العام المقبل.

بالمقابل، عارضت واشنطن القرار بشدة. وقال جوناثان كوهين نائب السفير الأممي "الولايات المتحدة لطالما عارضت تعزيز وضع الفلسطينيين بالأمم المتحدة".

وأضاف كوهين أنه يحقّ فقط للدول الأعضاء التي لديها اعتراف كامل بأن تتحدّث وتتصرّف باسم مجموعة من الدول في الأمم المتحدة. وحذّر بأنّ بلاده لن تعترف بالدور الجديد لفلسطين.

لا سلطان لواشنطن
لكن الولايات المتحدة لا تملك حق النقض بالجمعية العامة للأمم المتحدة لمنع تبني القرار، ولا تتمتع سوى بحق التحدث والتصويت على غرار الدول الأخرى الأعضاء الـ 192.

وكانت 128 دولة من أصل 193 صوتت نهاية 2017 في الجمعية العامة للأمم المتحدة لمصلحة نص يدين القرار الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل.

وفي خطابه أمام الجمعية العامة نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن "183 دولة" عضوا بالأمم المتحدة "اعترفت" بدولة فلسطين. ودعا "كل دول العالم" التي لم تفعل ذلك إلى القيام بهذه الخطوة.

يُذكر أن الجمعية العامة الأممية وافقت بأغلبية ساحقة عام 2012 على الاعتراف الفعلي بالدولة الفلسطينية ذات السيادة عندما رفعت وضع السلطة الفلسطينية من كيان مراقب إلى دولة غير عضو مثل الفاتيكان.

وسمح هذا الإجراء لفلسطين بالمشاركة في بعض عمليات التصويت بالجمعية العامة، والانضمام لبعض الهيئات الدولية.

المصدر : وكالات