سيول "لبان" تحاصر المهرة اليمنية والسلطات تعلنها منكوبة

فقد أربعة يمنيين وأصيب أكثر من ثلاثين جراء السيول الناتجة عن العاصفة المدارية لبان التي تضرب محافظة المهرة شرقي اليمن، وأطلق محافظ المهرة راجح سعيد باكريت نداء استغاثة لإنقاذ السكان جراء محاصرة السيول المنازل.

وأعلن محافظ المهرة المنطقة منطقة منكوبة، وقال في سلسلة تغريدات على تويتر صباح اليوم الاثنين إن الوضع في مدينة الغيضة مركز المحافظة ومناطق العبري ومونغ ووادي تنهالن والمسيلة "سيئ للغاية بل كارثي"، مضيفا أنه تم إجلاء أسر من العبري إلى أماكن آمنة، مشددا على الحاجة ملحة وبسرعة لتدخل جوي لإسعاف المتضررين.

إجلاء أسر
وأشار المحافظ باكريت إلى أن محافظة المهرة "تتعرض للعاصفة المدارية لبان المصحوبة بأمطار غزيرة وسيول جارفة تهدمت على إثرها منازل ونزحت أسر إلى المدارس".

وقالت مصادر في السلطة المحلية إنه تم إجلاء أكثر من أربعمئة أسرة من منازلها إلى المدارس والمنشآت الحكومية في المهرة.

وصرح منسق الكوارث في الهلال الأحمر اليمني بالمهرة وائل كريم بأن السيول تحاصر أكثر من 2500 شخص من سكان حي العبري في مدينة الغيضة.

وأضاف كريم في تصريحات صحفية أن السلطات تحاول فتح طريق لإجلاء السكان، غير أن السيول لا تزال قوية وسط استمرار هطل الأمطار.

وأفاد بيان صادر عن غرفة عمليات مكتب الصحة والسكان في المهرة بأن عملية البحث عن المفقودين لا تزال مستمرة، موضحا أن الإصابات جراء العاصفة تتفاوت بين الخطيرة والمتوسطة والخفيفة.

سيول جارفة
وناشد باكريت سكان مدينة الغيضة عدم المجازفة بعبور وادي الجزع الذي يشهد تدفق سيول مترادفة غير مسبوقة، وتحدث عن انهيار خدمات الكهرباء والمياه والطرقات بشكل تام.

وقال نبيل الأوزري -وهو من سكان المهرة- إن الأهالي صعدوا فوق أسطح المنازل هربا من السيول، ويستغيثون بعد أن حاصرتهم مياه الأمطار من كل جانب، مضيفا أن قوات الشرطة أصبحت عاجزة عن إنقاذ المحاصرين، وتساءل عن سبب عدم تحريك التحالف بقيادة السعودية طائراته لإنقاذ المنكوبين.

وفي سلطنة عمان، تأثرت محافظة ظفار جنوبي البلاد أمس بأمطار رعدية غزيرة تتسبب في جريان الأودية وهبوب رياح جنوبية شرقية معتدلة السرعة مع هبات رياح نشطة.

وكانت السلطات العمانية أعلنت حالة التأهب القصوى مع اقتراب الإعصار لبان من سواحل البلاد.

يشار إلى أنه في مايو/أيار الماضي أسفر الإعصار "ميكونو" -الذي اجتاح جزيرة سقطرى اليمنية وجنوب غرب عُمان- عن وفاة 11 شخصا على الأقل، وتسبب في عزل أجزاء من سقطرى، مما دفع السلطات المعترف بها دوليا إلى اعتبار الجزيرة منطقة منكوبة.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي,الجزيرة