الحياة تعود إلى معبر نصيب بين الأردن وسوريا

معبر نصيب أغلق لمدة ثلاث سنوات (الجزيرة)
معبر نصيب أغلق لمدة ثلاث سنوات (الجزيرة)
أعلنت الحكومة الأردنية أنه تقرر فتح معبر نصيب/جابر الحدودي بين الأردن وسوريا بدءا من يوم غد الاثنين، بعد أن كان مغلقا منذ نحو ثلاث سنوات.

وأوضحت المتحدثة باسم الحكومة جمانة غنيمات أن اللجان الفنية الأردنية السورية اتفقت على الإجراءات النهائية اللازمة لإعادة فتح المعبر، وذلك خلال اجتماع عُقد اليوم بالمركز الحدودي. 

وأضافت أن "الاجتماعات أفضت إلى اتفاق على فتح المعبر اعتبارا من غد الاثنين الموافق الـ 15 من أكتوبر/تشرين الأول الحالي". وأكدت أن المعبر بين البلدين الشقيقين "يعد شريانا حيويا لحركة التجارة بين الأردن وسوريا وعبرهما إلى العديد من الدول".

وشكل إغلاق المعبر في أبريل/نيسان 2015 ضربة موجعة لاقتصاد المملكة التي سجل التبادل التجاري مع جارتها الشمالية عام 2010 نحو 615 مليون دولار، قبل أن يتراجع تدريجا بسبب الحرب في سوريا التي اندلعت عام 2011.

من جهته، أعلن وزير الداخلية السوري محمد إبراهيم الشعار "الاتفاق مع الجانب الأردني على إعادة فتح معبر نصيب/جابر الحدودي".

وقال الشعار لوكالة الأنباء الرسمية (سانا) "اللجنة الفنية السورية الأردنية اجتمعت اليوم (الأحد) في مركز جابر الحدودي على الحدود السورية الأردنية، وتم الاتفاق على الترتيبات والإجراءات الخاصة لإعادة فتح المعبر" وذلك عقب تمكّن الجيش السوري في يوليو/تموز الماضي من السيطرة على معبر نصيب وكامل حدود سوريا مع الأردن.

وكانت وزارة النقل السورية أعلنت في 29 سبتمبر/أيلول الماضي أن المعبر سيعاد فتحه في العاشر من الشهر الحالي بعد إكمالها الاستعدادات اللوجستية من الجهة السورية، إلا أن عمّان أكدت حينها أن هناك ترتيبات لازالت قيد البحث مع الجانب السوري قبل إعادة فتح المعبر.

 يُعد معبر نصيب الحدودي مركزا إستراتيجيا بالجنوب السوري 

اجتماعات وترحيب
وقال مراسل الجزيرة في عمّان تامر الصمادي إن فتح المعبر جاء عقب اجتماعات أمنية وعسكرية بين الطرفين، وعقب تأكيد سوري بأن الوضع آمن.

وبحسب المراسل فإن رئيس مجلس الأعيان الأردني فيصل الفايز قد قال قبل أيام إن بلده يرحب بعودة السفير السوري وتبادل السفراء، معتبرا أن سوريا جار وأن المملكة تسعى إلى إعادة العلاقات.

وكان معبر نصيب قد أغلق عام 2015 بعد أشهر قليلة من إغلاق معبر الجمرك القديم الذي سيطر عليه مقاتلو المعارضة في أكتوبر/تشرين الأول 2014.
وكانت الحدود مع سوريا قبل الحرب شريانا مهما لاقتصاد الأردن، إذ كانت تصدر عبرها بضائع أردنية إلى تركيا ولبنان وأوروبا، وتستورد عبرها بضائع سورية ومن تلك الدول، فضلا عن التبادل السياحي بين البلدين.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

رُصدت صباح اليوم تعزيزات عسكرية لقوات النظام السوري قرب الشريط الحدودي مع الأردن، باتجاه معبر نصيب. وذلك بعد الاتفاق الذي توصلت إليه المعارضة السورية المسلحة مع الجانب الروسي.

7/7/2018

سعال الأطفال وبحة صوتهم ومنظرهم وهم يلتحفون أغطية لا تمنع البرد، معاناة تحمل أوجاعها خمسون عائلة لجؤوا إلى معبر نصيب الحدودي مع الأردن، فافترشوا المكاتب هربا من حمم طائرات النظام.

14/2/2017

ناقش برنامج “الواقع العربي” التداعيات الاقتصادية والسياسية الناجمة عن استمرار إغلاق معبر جابر-نصيب الحدودي بين الأردن وسوريا، وخيارات الأردن لتقليل الخسائر الاقتصادية، وضمان حركة الصادر والوارد عبر المعبر.

أطلق إغلاق معبر نصيب الحدودي بين الأردن وسوريا رصاصة الرحمة على ما تبقى من أمل متاح لتصدير البضائع والمنتجات الزراعية اللبنانية، التي تعاني أصلا من شح في الأسواق التصديرية.

1/5/2015
المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة