عقوبات بريطانية تنتظر المتورطين باختفاء خاشقجي

ISTANBUL, TURKEY - OCTOBER 07: Officials leave the Saudi Arabian Consulate on October 7, 2018 in Istanbul, Turkey. Fears are growing over the fate of missing journalist Jamal Khashoggi after Turkish officials said they believe he was murdered inside the Saudi consulate. Saudi consulate officials have said that missing writer and Saudi critic Jamal Khashoggi went missing after leaving the consulate, however the statement directly contradicts other sources including Turkish officials. Jamal Khashoggi a Saudi writer critical of the Kingdom and a contributor to the Washington Post was living in self-imposed exile in the U.S. (Photo by Chris McGrath/Getty Images)
مسؤولون سعوديون خارج مبنى القنصلية السعودية بإسطنبول (غيتي)

نقلت صحيفة إندبندنت البريطانية عن مصدر وصفته بالمقرب من الرياض ولندن قوله إن مسؤولين بريطانيين بدؤوا في وضع قائمة بأسماء المسؤولين الأمنيين والحكوميين السعوديين الذين يمكن أن يخضعوا لعقوبات، إذا ثبت الانخراط الرسمي السعودي في اختفاء الصحفي جمال خاشقجي.

وتقول الصحيفة إن القائمة ستضعها وزارة الخارجية البريطانية، إذا قررت المملكة المتحدة اللجوء لقانون يسمح لها بفرض عقوبات على المسؤولين الأجانب المتهمين بانتهاكات حقوق الإنسان، كما قد تفرض قيودا على التجارة السعودية والسفر بالتنسيق مع الاتحاد الأوروبي أيضا.

وأضاف المصدر -وهو مستشار حكومي سابق- أن مسؤولا في المخابرات البريطانية وآخرين نقلوا له هذه المعلومات، مشيرا إلى أن الأمر كان في البداية مجرد فرضية، وأصبح الآن احتمالا حقيقيا.

وقال المصدر إن "الوفاة الشنيعة المحتملة لخاشقجي على يد رجال أمن سعوديين أرسلوا من الرياض إلى إسطنبول، ناقشها وزراء بالحكومة البريطانية"، مضيفا أنه تم إعطاء تعليمات للخزينة وغيرها لتحديد الأهداف المحتملة للعقوبات إذا كانت ضرورية.

وكان وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت أكد أنه إذا صحت الادعاءات بشأن اختفاء الصحفي خاشقجي "فستكون هناك عواقب وخيمة".

واختفى خاشقجي ظهر الثاني من أكتوبر/تشرين الأول الجاري بعد أن دخل مبنى القنصلية ولم يخرج منه، وتحدثت تقارير صحفية وتصريحات لمسؤولين أتراك عن أنه تم تعذيبه وقتله ونقل جثمانه إلى مكان أو أماكن مجهولة.

كما نشرت صحف تركية منذ أيام أسماء وصور 15 سعوديا قالت إنهم أعضاء بفريق أمني خاص قدم لإسطنبول في اليوم نفسه بهدف اختطاف أو اغتيال خاشقجي، حيث دخلوا مبنى القنصلية وغادروه بعد ساعات في سيارات دبلوماسية توجه بعضها إلى بيت القنصل.

المصدر : إندبندنت

المزيد من عربي
الأكثر قراءة