وقفة احتجاجية بعدن ضد سجون تشرف عليها الإمارات

احتجاج لأمهات يمنيين معتقلين بسجون تشرف عليها الإمارات (مواقع التواصل)
احتجاج لأمهات يمنيين معتقلين بسجون تشرف عليها الإمارات (مواقع التواصل)

شاركت أمهات المعتقلين والمخفيين قسرا في سجون تديرها قوات الحزام الأمني التي تشرف عليها الإمارات بمدينة عدن جنوبي اليمن، في وقفة احتجاجية أمام منزل أحمد الميسري نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية للمطالبة بالكشف عن مصير ذويهم وإحالتهم للمحاكمة.

ويشكو الأهالي من قيام ضباط بإجبار المعتقلين في سجن "بئر أحمد" على خلع ثيابهم وتعريتهم للتفتيش. وطالبوا بتقديم أبنائهم للمحاكمة أو إطلاق سراحهم.

وقال مراسل الجزيرة إن وزير الداخلية طلب مقابلة الأمهات، وجلس معهن واستلم قائمة بأسماء المعتقلين والمخفيين منذ قرابة 17 شهرا.

وكان الميسري قد أكد أمس السبت خلال تدشين العام التدريبي لقوات الأمن رفضه دعم قوات أمنية خارج سياق وزارة الداخلية، فيما يبدو أنها إشارة إلى تشكيل الإمارات قوات خارج إطار الأجهزة الأمنية التابعة للداخلية.

وقال بحسب ما نقلته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، "يجب أن يعي الجميع أن الدولة ومؤسساتها الرسمية هي عنوان المرحلة القادمة، وأي مشاريع خارج نطاق المؤسسات الوطنية التابعة للدولة لا تعنينا ولن نقبل بوجودها".

وعُين الميسري في منصبه أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي. وكان أكد أن العام الجديد سيكون عاماً للنظام والقانون وتثبيت الأمن.

وشدد على ضرورة التزام الجميع بالأنظمة والقوانين والولاء للوطن بعيداً عن السياسة والتشكيلات الأمنية المناطقية والتجاذبات السياسية.

المصدر : الجزيرة + وكالات