استشهاد فتى فلسطيني برصاص الاحتلال بالضفة

وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت استشهاد الفتى بعد إصابته بجروح خطيرة خلال المواجهات (غيتي)
وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت استشهاد الفتى بعد إصابته بجروح خطيرة خلال المواجهات (غيتي)

ميرفت صادق-رام الله

استشهد فتى فلسطيني بعد إصابته عصر اليوم الأربعاء برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مواجهات عنيفة في قرية دير نظام شمال غرب رام الله بالضفة الغربية.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد الفتى مصعب فراس التميمي (17 عاماً) بعد إصابته بجروح خطيرة خلال المواجهات في القرية.

وأفادت مصادر محلية في القرية للجزيرة نت بأن الفتى أصيب برصاصة من النوع الحي في الرقبة ومن مسافة قريبة، ونقلته طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني بحالة خطيرة جدا إلى مستشفى قريب شمال رام الله قبل أن يعلن استشهاده.

وحسب المصادر، فقد اقتحمت قوات الاحتلال القرية واندلعت مواجهات عند مدخلها الشمالي أطلق خلالها الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المدمع لقمع المتظاهرين.

وقال شهود عيان إن شابا آخر أصيب بعيار مطاطي في عينه، بينما تعرض العشرات لحالات اختناق بالغاز المدمع خلال المواجهات ذاتها.

يأتي ذلك بينما اعتقل جيش الاحتلال عشرين فلسطينيا فجر اليوم من مناطق متفرقة من الضفة الغربية، بحسب مصادر حقوقية فلسطينية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أصيب عدة شبان برصاص جنود الاحتلال أثناء مواجهات بقرية قصرة جنوب نابلس بالضفة الغربية، وأصيب آخرون بالاختناق بالغاز المدمع الذي أطلقه الجنود، وذلك بعد ساعات من استشهاد فلسطيني برصاص مستوطنين.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة