الورفلي يعدم عشرة أشخاص ببنغازي

صورة تظهر الورفلي وهو يعدم عشرة أشخاص (مواقع التواصل)
صورة تظهر الورفلي وهو يعدم عشرة أشخاص (مواقع التواصل)
نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لآمر المحاور بالقوات الخاصة "الصاعقة" والقيادي بقوات عملية الكرامة محمود الورفلي وهو يعدم عشرة أشخاص بمنطقة السلماني في بنغازي، حيث وقع تفجيران الثلاثاء.

وأظهرت الصور الورفلي وهو يعدم عشرة أشخاص يرتدون زيّا أزرق اللون ومكبلي الأيدي وأعينهم مغطاة.

ويعتقد أن الأشخاص الذين أعدمهم الورفلي ينتمون لمجلس شورى ثوار بنغازي، وأن الإعدام جاء انتقاما لضحايا التفجيرين.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يعدم فيها الورفلي أشخاصا خارج القانون، حيث سبق أن ظهر العام الماضي وهو يطلق الرصاص على عناصر تابعين لمجلس شورى بنغازي.

وشهدت بنغازي مساء الثلاثاء تفجير سيارتين مفخختين أمام مسجد بيعة الرضوان في منطقة السلماني الشرقي، راح ضحيتهما أكثر من 34 قتيلا ونحو 71 جريحا، معظمهم من المدنيين، بحسب إحصائية لمستشفى الجلاء والمركز الطبي بالمدينة.

ودعت المدعية العامة في المحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا يوم 13 سبتمبر/أيلول الماضي إلى اعتقال الورفلي، وقالت إنه "متهم بارتكاب جرائم قتل"، حيث تم إصدار مذكرة توقيف بحقه يوم 15 أغسطس/آب الماضي للاشتباه في تورطه في قتل 33 شخصا.

المصدر : الجزيرة