محافظ الجوف باليمن ينفي وصول مساعدات سعودية

نفى محافظ الجوف اليمنية الشيخ أمين العكيمي ما تداولته وسائل إعلام سعودية بشأن وصول مواد إنسانية إلى المحافظة من مركز الملك سلمان، في وقت أعلنت فيه السعودية استعدادها لإطلاق عملية إنسانية باليمن.

وقال العكيمي إن تلك الإغاثة وصلت عبر الإعلام فقط. وطالب مركز الملك سلمان بالوفاء بوعده بتوزيع الإغاثة، معبرا عن أسفه لمثل تلك الأعمال.

وقال محافظ الجوف إن اليمن مظلوم من قبل مركز الملك سلمان، ولا يصل إلى البلاد والمحافظة شيء من المساعدات. وأضاف أن كل ما ينشر عبر وسائل الإعلام السعودية عن الإغاثة غير صحيح.

في هذه الأثناء، قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن بلاده والتحالف الذي تقوده في اليمن يعدان لإطلاق عملية إنسانية شاملة لإغاثة اليمن ومساعدة شعبه من خلال تقديم الدعم المالي لمنظمات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في اليمن وفتح منافذ برية وجوية جديدة.

وقال الجبير إن السعودية قدمت مساعدات لليمن تتجاوز قيمتها عشرة مليارات دولار منذ بداية الحرب شملت المساعدات الإنسانية والإنمائية والتنموية والحكومية، لكنه اتهم إيران بالعمل على "زرع الفتن والنزاعات الطائفية بين أبناء اليمن من خلال دعم جماعة الحوثي".

وكانت الأمم المتحدة قد أطلقت الأحد الماضي أكبر نداء إنساني دعت فيه مجتمع المانحين إلى توفير ما يقرب من ثلاثة مليارات دولار لمساعدة أكثر من 13 مليون يمني ضمن خطة الاستجابة الإنسانية لعام 2018.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

دعا المجلس النرويجي للاجئين التحالفَ العربي لإعادة فتح الموانئ اليمنية بصورة دائمة قبل وفاة مزيد من اليمنيين، وانتقد المجلس ما أسماه السياسة التعسفية التي يعتمدها التحالف بشأن إغلاق الموانئ اليمنية.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة