السلطات المصرية تداهم منازل جامعي توكيلات لعنان

عنان أعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية ودعا مؤسسات الدولة إلى الحياد (الجزيرة)
عنان أعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية ودعا مؤسسات الدولة إلى الحياد (الجزيرة)

داهمت السلطات المصرية منازل عدد من القائمين على جمع توكيلات لترشيح رئيس الأركان المصري السابق سامي عنان لمنصب الرئاسة في الانتخابات المقررة في مارس/آذار المقبل، بينهم مدير مكتبه مصطفى الشال، وذلك حسبما أفادت به مصادر في حملة عنان.

يذكر أن عنان أعلن  الجمعة الماضية ترشحه لانتخابات الرئاسة المصرية المقبلة، ودعا مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية إلى الوقوف على الحياد في الانتخابات. 

وجاء ترشح عنان للرئاسة بعد ساعتين من إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية.

وفي كلمة مصورة بثها على موقع فيسبوك، أرجع عنان قرار ترشحه إلى تردي أوضاع الشعب المصري التي قال إنها تزداد سوءا يوما بعد يوم نتيجة سياسات خاطئة حمّلت القوات المسلحة وحدها مسؤولية الإدارة دون تمكين القطاع الخاص من القيام بدوره في تسيير أمور الدولة. 

وكان عنان قائدا لقوات الدفاع الجوي قبل أن يُعيّن في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك رئيسا لأركان القوات المسلحة المصرية، ثم أقاله الرئيس المعزول محمد مرسي عام 2012، وقبيل انتخابات الرئاسة عام 2014 أعلن اعتزامه الترشح ثم تراجع. 

وأوضح عنان أنه شكل فريقه الرئاسي المدني الذي يضم رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات هشام جنينة الذي أقاله السيسي عام 2016، حيث عينه عنان نائبا له في شؤون حقوق الإنسان وتعزيز الشفافية وتفعيل الدستور. كما اختار عنان الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية حازم حسني متحدثا باسمه.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بعد ساعتين من إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي ترشحه لولاية ثانية أمس الجمعة أعلن رئيس أركان الجيش المصري السابق الفريق سامي عنان ترشحه للانتخابات المقررة في مارس/آذار المقبل.

المزيد من انتخابات واستفتاءات
الأكثر قراءة