عاصفة لبنان تودي بحياة 15 لاجئا سوريا

الدفاع المدني اللبناني عثر على جثث سوريين قضوا جراء العاصفة الثلجية عند الحدود السورية اللبنانية (ناشطون)
الدفاع المدني اللبناني عثر على جثث سوريين قضوا جراء العاصفة الثلجية عند الحدود السورية اللبنانية (ناشطون)

أعلن جهاز الدفاع المدني في البقاع اللبناني اليوم عن ارتفاع عدد القتلى من اللاجئين السوريين جراء العاصفة الثلجية على الحدود اللبنانية السورية إلى 15، بعد العثور على جثث جديدة صباح اليوم في منطقة الصويري الحدودية شرقي لبنان.

وذكرت وكالة الأناضول أن الدفاع المدني بمنطقة الصويري المصنع الحدودية عثر اليوم على ثلاث جثث من اللاجئين السوريين علقوا أثناء محاولتهم العبور إلى لبنان، ليرتفع مجموع الضحايا الذين عثر عليهم اليوم إلى ستة، ويضاف إليهم تسعة عثر عليهم أمس الجمعة.

وكان الدفاع المدني قال في وقت سابق اليوم إنه عثر على ثلاثة أحياء عالقين جراء العاصفة الثلجية، وقد نقلوا إلى مستشفى الأطباء لتلقي الإسعافات.

وتشير بيانات الأرصاد اللبنانية إلى أن درجات الحرارة تدنت في منطقة البقاع إلى ما دون الصفر في الأيام القليلة الأخيرة.

وقد عبّرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن حزنها العميق لوفاة سوريين أثناء محاولتهم الدخول إلى الأراضي اللبنانية خلال عاصفة ليلية، وأضافت أن الضحايا كانوا يحاولون عبور ممر شاق ووعر في درجات حرارة متدنية جدا، مشيرا إلى أن عددا من سكان المنطقة والجيش اللبناني والدفاع المدني عثروا على آخرين في الوقت المناسب قبل أن يتجمدوا من البرد.

وأشارت الهيئة الأممية إلى أن فاجعة قتلى العاصفة "تعكس درجة اليأس لدى هؤلاء الذين يسعون للوصول إلى الأمان في لبنان، وتذكرنا بأن الوضع داخل سوريا ما زال هشا، وما زالت المخاطر هائلة أمام من يسعى إلى الأمان".

انحسار المنخفض
وأعلنت الأرصاد الجوية اللبنانية انحسار المنخفض الجوي العاصف الذي ضرب الحوض الشرقي للبحر المتوسط في اليومين الماضيين، وتوقعت أن يتحول الطقس إلى غائم ومشمس اليوم وغدا.

ويعاني اللاجئون في لبنان نقصا في مواد التدفئة الضرورية لمواجهة انخفاض درجات الحرارة التي تدنت إلى ما دون الصفر في بعض المناطق، ويتوقع أن تنخفض خمس درجات مئوية أخرى. وقد أدت الرياح القوية والثلوج الكثيفة إلى تدمير عشرات الخيم للاجئين السوريين في المناطق الحدودية بالبقاع.

وتشير إحصائيات مفوضية اللاجئين أن عدد اللاجئين السوريين المسجلين في لبنان بلغ 997 ألف لاجئ حتى نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2017، مع وجود أعداد من غير المسجلين لديها.

ويدعو لبنان المجتمع الدولي كثيرا إلى تقديم الدعم للمساعدة في إعاشة السوريين الذين لجؤوا إلى الأراضي اللبنانية جراء الحرب الدائرة في بلدهم منذ 2011.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

عثر الجيش اللبناني على المزيد من جثث لاجئين سوريين -بينهم ثلاثة أطفال- لقوا حتفهم نتيجة عاصفة ثلجية أثناء محاولتهم التسلل إلى الأراضي اللبنانية عبر طريق للتهريب بين لبنان وسوريا.

20/1/2018
المزيد من جغرافي ومناخي
الأكثر قراءة