الجيش الحر يسعى لاستئناف الدعم الأميركي

ميدان - الجيش الحر
الجيش الحر يسعى لاستئناف المساعدات الأميركية لفصائله (رويترز)

التقى وفد من المعارضة السورية يضم قيادات من فصائل الجيش السوري الحر بمسؤولين في البيت الأبيض والكونغرس الأميركي.

ويسعى الوفد الذي يزور العاصمة الأميركية واشنطن منذ مطلع الشهر الجاري إلى إجراء لقاءات مع مسؤولين في وزارتي الدفاع والخارجية بهدف إقناع الإدارة الأميركية باستئناف الدعم العسكري لفصائل الجيش الحر بعد أن توقف منتصف العام الماضي.

كما يسعى الوفد -الذي يضم كلا من سعد فهد الشاويش وخالد آبا وياسر الحاج ومصطفى السراجي وأسامة أبو زيد- كذلك إلى تعزيز التعاون في مكافحة الإرهاب ومواجهة النفوذ المتنامي للمليشيات المدعومة من إيران في سوريا.

وكان رئيس الهيئة العليا للتفاوض في المعارضة السورية نصر الحريري قد دعا قبل يومين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إلى زيادة الضغط على إيران وروسيا من أجل التوصل إلى حل نهائي، بينما يلتقي وفد من قيادات الجيش السوري الحر مسؤولين في الإدارة الأميركية في واشنطن هذا الأسبوع.

وأضاف الحريري عقب لقاء وفد من المعارضة وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون في لندن أن الوقت قد حان لكي يقول الرئيس الأميركي دونالد ترمب والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للنظام السوري وحلفائه توقفوا، ويزيد الضغط عليهم للوصول إلى حل سياسي حقيقي عادل في سوريا.

وأوضح الحريري أن الجولة المقبلة من محادثات جنيف ستعقد بين 24 و26 من الشهر الجاري في فيينا، مستبعدا مشاركة المعارضة في اجتماعات سوتشي بروسيا.

المصدر : الجزيرة + وكالات