وفد الحكومة العراقية يستكمل بأربيل مباحثات المنافذ

بغداد فرضت عقوبات على أربيل عقب الاستفتاء الذي صوّت فيه الأكراد بغالبية لصالح الانفصال عن الحكومة المركزية (غيتي)
بغداد فرضت عقوبات على أربيل عقب الاستفتاء الذي صوّت فيه الأكراد بغالبية لصالح الانفصال عن الحكومة المركزية (غيتي)

وصل وفد من الحكومة العراقية برئاسة الأمين العام لمجلس الوزراء مهدي العلاق إلى أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق، لإتمام المباحثات مع حكومة الإقليم بخصوص إدارة المنافذ الحدودية البرية الدولية والمطارات والسدود.

وقالت مصادر في حكومة الإقليم إن المباحثات تسير بشكل إيجابي، وهي تتمة للمباحثات التي بدأت في بغداد مطلع الأسبوع الجاري بين الجانبين.

واتخذت الحكومة العراقية جملة من الإجراءات العقابية -من بينها إغلاق مطارات الإقليم- عقب الاستفتاء الذي صوت فيه الأكراد بغالبية لصالح الانفصال، كما استعادت من قوات البشمركة الكردية جميع المناطق المتنازع عليها، وخصوصا في محافظة كركوك الغنية بالنفط، ومناطق في محافظة نينوى على الحدود مع تركيا.

وتطالب بغداد بتسليمها جميع المنافذ البرية والمطارات والسدود باعتبارها تدخل ضمن صلاحيات الحكومة الاتحادية.

وكان وفد كردستاني برئاسة وزير داخلية الإقليم كريم سنجاري وصل السبت الماضي إلى العاصمة بغداد لإجراء مباحثات مع مسؤولين في الحكومة الاتحادية بشأن إدارة المنافذ الحدودية، فيما أكدت وزارة الداخلية الاتحادية أن اجتماع الوزير قاسم الأعرجي مع وفد إقليم كردستان كان مثمرا.

وقالت مديرة مطار أربيل الدولي تالار فائق أمس إن مباحثات اليوم ستكون حاسمة بشأن مصير مطارات الإقليم ومنافذه الحدودية.

وفي 20 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قضت المحكمة الاتحادية العراقية بعدم دستورية الاستفتاء الذي أجراه الإقليم الشمالي، وقررت إلغاء كافة الآثار والنتائج المترتبة عليه، ورحبت حكومة الإقليم بقرار المحكمة وهو ما خفف نسبيا من حدة التوتر بين الجانبين.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

قالت وزارة الداخلية العراقية إن اجتماعها اليوم السبت مع وفد حكومة إقليم كردستان العراق بشأن قضايا الحدود والمطارات كان مثمرا، مبينة أن الوفد الكردي أبدى تفهمه واستجابته لدستور البلاد وقوانينها.

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو اليوم الأربعاء أن مسؤولين أتراكا سيبحثون وساطة محتملة بين الحكومة العراقية وسلطات إقليم كردستان العراق أثناء زيارة لبغداد في 21 يناير/كانون الثاني الحالي.

أنهت معظم البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية بإقليم كردستان العراق تسوية أوضاعها القانونية بطلب من الحكومة العراقية عقب إحباط بغداد محاولة انفصال الإقليم من خلال الاستفتاء الذي أجري أواخر سبتمبر/أيلول الماضي.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة