تسريب لمقرب من الإمارات يحرض على أمن تونس

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا صوتيا مسربا للناشط لليبي المقرب من الإمارات نور الدين بوشيحة، يتضمن تحريضا على خروج مظاهرات في تونس لإسقاط جماعة الإخوان المسلمين بالبلاد.

وطالب بوشيحة أثناء مهاتفته شخصا تونسيا يُعتقد أنه مقرب أيضا من الإمارات بتهييج الأوضاع في تونس، مؤكدا أنه سيدعم المحرضين ماليا وإعلاميا من خلال إنشاء قناة تلفزيونية في تونس، ومشيرا إلى حزب حركة النهضة وشخصيات فاعلة في البلاد.

وشدد بوشيحة، وهو مدير مكتب رئيس وزراء ليبيا السابق محمود جبريل، على ضرورة الضغط على الشعب التونسي للخروج في مظاهرات، مشيرا إلى أنه مشغول حاليا في مظاهرات إيران وأنه لا يملك وقتا لتونس لاختلاط الأوراق عليه، حسب قوله.

وفي أكتوبر/تشرين الأول 2015، تداول رواد مواقع التواصل تسريبا آخر لمكالمة بين بوشيحة والقيادي المفصول من حركة التحرير الوطني الفلسطينية (فتح) محمد دحلان، للتنسيق من أجل إشعال الفوضى في العاصمة طرابلس على غرار ما حدث في بنغازي.

المصدر : وكالات,الجزيرة