سفير أميركا بإسرائيل يهاجم السلطة الفلسطينية

David Friedman arrives for a Senate Foreign Relations Committee hearing on his nomination to be U.S. ambassador to Israel, on Capitol Hill in Washington, U.S., February 16, 2017. REUTERS/Yuri Gripas
فريدمان اتهم السلطة الفلسطينية بتمويل من وصفهم بالمخربين (رويترز-أرشيف)

هاجم السفير الأميركي لدى تل أبيب ديفد فريدمان بشدة الفلسطينيين في تعقيب نشره على صفحته وتناقلته وسائل الإعلام الإسرائيلية عقب مقتل مستوطن قرب نابلس في الضفة الغربية.

واتهم فريدمان السلطة الفلسطينية بتمويل من وصفهم بالمخربين، زاعما أن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تُمجّد القتلة، حسب تعبيره.

ودعا إلى عدم البحث بعد ذلك عن أسباب غياب السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وجاء تصريح السفير الأميركي عقب مقتل الحاخام رازئيل شيفاح أمس الثلاثاء في عملية إطلاق نار قرب قرية صَرّة غرب مدينة نابلس.

وقال السفير الأميركي في تصريحاته إن "أبا إسرائيليا لستة أطفال قُتل بدم بارد بأيدي مخربين فلسطينيين"، مشيرا إلى أنه في الوقت الذي "تمجد فيه حماس القتلى فإن قوانين السلطة الفلسطينية تمدهم بالمقابل المالي".

وفي وقت سابق قال جيش الاحتلال إنه جرى إطلاق نار من مركبة مسرعة قرب مستوطنة حفات جلعاد، ولم يحدد الجيش هوية مطلقي النيران.

وعقب العملية اقتحمت قوات الاحتلال بلدة صرة بعدما وضعت حواجز على جميع الطرق المؤدية إلى المنطقة، ونشرت قوات في محيط البلدات الفلسطينية المحيطة، وشرعت في البحث عن منفذ العملية.

كما تجمع عشرات المستوطنين في محيط قرية بورين الفلسطينية وعلى الطريق الواصل بين مدينتي نابلس وقلقيلية للتعبير عن غضبهم ومطالبتهم بالانتقام من الذين أطلقوا النار.

وباركت حماس من جانبها عملية قتل المستوطن، واصفة إياها بالبطولية و"تأتي نتيجة لانتهاكات الاحتلال الصهيوني وجرائمه بحق أهلنا في الضفة والقدس والمسجد الأقصى، وتأكيدا على أن بوصلة شعبنا الفلسطيني هي القدس والمسجد الأقصى، وخياره المقاومة لحمايته والدفاع عنه مهما بلغت التضحيات..".

وعلى الجانب الآخر، ندد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالعملية، وكتب على حسابه على تويتر قائلا إن "قوات الأمن ستبذل كل ما في وسعها للوصول إلى القاتل البغيض، وإن دولة إسرائيل ستقدمه إلى العدالة".

المصدر : الجزيرة + الصحافة الإسرائيلية

حول هذه القصة

من موقع عملية إطلاق النار التي استهدفت مركبة للمستوطنين جنوب نابلس

أغلق جيش الاحتلال مداخل مدينة نابلس بعد مقتل مستوطن بقرية صرة القريبة من المدينة، بوقت أشادت فيه فصائل المقاومة الفلسطينية بالعملية التي اعتبرتها أول رد عملي على انتهاكات الاحتلال للقدس.

Published On 10/1/2018
من موقع عملية إطلاق النار التي استهدفت مركبة للمستوطنين جنوب نابلس

قتل مستوطن إسرائيلي مساء الثلاثاء متأثرا بجروح خطيرة أصيب بها إثر إطلاق النار عليه قرب مستوطنة حفات جلعاد جنوب مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، وذلك حسبما أفاد مراسل الجزيرة.

Published On 9/1/2018
Israeli security forces stand behind a security perimeter as Israelis wave flags outside the Menachem Begin Heritage Center where Yehuda Glick, a 'Temple Mount' Jewish Activist was shot and wounded in west Jerusalem on October 29, 2014 in Jerusalem. A gunman on a motorcycle opened fire after the close of a conference about the Temple Mount at the Begin Center. Police say they are investigating all possibilities. AFP PHOTO / GALI TIBBON

أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي إغلاق الحرم القدسي الشريف، بعد محاولة اغتيال الحاخام يهودا غليك الذي يقود اقتحامات المسجد الأقصى، وذلك برصاص راكب دراجة رجحت وسائل إعلام إسرائيلية أنه فلسطيني.

Published On 30/10/2014
المزيد من عربي
الأكثر قراءة