العبادي: الانتخابات بموعدها ولن ندعم العمال الكردستاني

العبادي جدد استنكاره لوجود قوات تركية بشمال العراق (الجزيرة)
العبادي جدد استنكاره لوجود قوات تركية بشمال العراق (الجزيرة)

شدد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي على أن حكومته لن تقدم أي دعم لحزب العمال الكردستاني الموجود بشمال البلاد، في حين شدد على أن الانتخابات البرلمانية ستجري في موعدها.

وقال في مؤتمر صحفي عقده الثلاثاء في بغداد إن بلاده لن تقوم بدعم اي جهة ضد أي من دول الجوار بما فيها تركيا.

ويشار إلى أن حزب العمال الكردستاني يخوض تمردا مسلحا ضد تركيا، وتوجد معسكراته في مناطق جبلية بشمال العراق.

واعتبر العبادي أن دعم هذا الحزب يخالف الدستور العراقي، وأكد أن بلاده تريد أن تعيش بسلام في محيطها.

في سياق متصل، كشف رئيس الوزراء العراقي أنه تحدث مع الأتراك بشأن استمرار وجود قواتهم بشمال العراق، "وهو ما يعد تجاوزا على العراقيين".

وأضاف أن الأتراك يبررون "وجودهم في تلك المناطق" بحماية حدودهم من تواجد حزب العمال الكردستاني. واعتبر أن الموضوع بحاجة إلى حل إستراتيجي وسياسي يشمل جميع دول المنطقة.

لا تأجيل
وفي الشأن السياسي المحلي، قال العبادي إن الانتخابات ستجري في منتصف مايو/أيار المقبل "ولن يكون هناك أي تأجيل".

ونفى العبادي صحة التقارير التي تحدثت عن إرغام السلطات النازحين على العودة لمناطقهم, وقال إنها تقارير كاذبة وربطها بمساع لتأجيل الانتخابات وزعزعة أمن واستقرار العراق.

وكان رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري أكد في وقت سابق أن العمل يجري حاليا لاستكمال المتطلبات الأساسية للانتخابات المقبلة، وأبرزها عودة النازحين إلى مناطقهم للمشاركة في الاقتراع.

وقال الجبوري إن الجميع يرغب في إجراء الانتخابات في وقتها المحدد للحفاظ على الاستقرار السياسي في البلاد.

المصدر : الجزيرة