السعودية تعفي أميرا جديدا من منصبه

قالت وسائل إعلام سعودية إن رئيس اتحاد الرياضات البحرية الأمير عبد الله بن سعود قد أعفي من منصبه.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن ذكرت وكالة بلومبيرغ الأميركية أن الأمير عبد الله نشر تسجيلا صوتيا نفى فيه تصريحات حكومية تتضمن اتهامات وجهتها السلطات السعودية إلى 11 أميرا بشأن التجمهر في قصر الحكم بالرياض للمطالبة بإلغاء أمر يوقف سداد الكهرباء والمياه عنهم.

وحسب بلومبيرغ فإن الأمير عبد الله قال في التسجيل إن هذا الأمر لا يمكن تصديقه ولا سيما أن الأمراء لديهم قدرات مالية كبيرة، ولا يمكن أن يكون تجمعهم لتقديم مطالب مثل تلك التي ذكرتها السلطات.

وكانت وسائل إعلام سعودية قالت إن الحرس الملكي ألقى القبض على الأمراء الأحد عشر تنفيذا لأمر ملكي عقب رفضهم مغادرة قصر الحكم، وأودعوا سجن الحائر تمهيدا لمحاكمتهم.

وحينها شكك ناشطون سعوديون على وسائل التواصل الاجتماعي في الأسباب التي ساقتها السلطات لاعتقال الأمراء، وقالوا إن التجمهر كان اعتراضا على حملة اعتقالات لأقاربهم الأمراء، وتغييب ولي العهد السابق الأمير محمد بن نايف.

يذكر أنه في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي أمرت لجنة مكافحة الفساد باعتقال 11 أميرا  آخرين من مختلف فروع العائلة الحاكمة، وأربعة وزراء حاليين وعشرات الوزراء السابقين.

المصدر : الجزيرة