مهرجان فني خطابي بالمغرب انتصارا للقدس

الفترة الأخيرة شهدت عدة فعاليات جماهيرية بالمغرب تندد بالاحتلال الإسرائيلي وتدعم قضية القدس (الجزيرة)
الفترة الأخيرة شهدت عدة فعاليات جماهيرية بالمغرب تندد بالاحتلال الإسرائيلي وتدعم قضية القدس (الجزيرة)

شهدت مدينة الرشيدية وسط المغرب اليوم الاثنين مهرجانا خطابيا وفنيا تضامنا مع القدس تحت شعار "مغاربة من أجل فلسطين"، وذلك بتنظيم ورعاية من جمعيات غير حكومية، وبحضور مسؤولين محليين ومئات المواطنين.

وشهد المهرجان فقرات غنائية قدمتها مجموعة من الفرق الفنية المغربية، كما رفع المشاركون لافتة كبيرة مكتوبا عليها "ساكنة الرشيدية تدين القرار الأميركي الغاشم في القدس الشريف وتعبر عن تضامنها مع الفلسطينيين".

ومن بين الشعارات التي رفعها المشاركون "كلنا فداء فلسطين الصامدة"، و"تحية مغربية للقدس الأبية"، و"على القدس رايحين شهداء بالملايين"، وذلك إلى جانب علم فلسطين وعلم المغرب.

وأدان المتحدثون في المهرجان القرار الأميركي القاضي بالاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، وطالبوا باستعمال كل الوسائل للوقوف ضد هذا القرار، سواء تعلق الأمر بالحكومات أو الشعوب.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد أعلن من طرف واحد يوم 6 ديسمبر/كانون الأول الماضي الاعتراف بالقدس (بشطريها الشرقي والغربي) عاصمة لإسرائيل، مما تسبب في موجة غضب في دول عربية وإسلامية وغربية.

ومنذ إعلان قرار ترمب، شهد المغرب فعاليات في مدن عديدة للتأكيد على الهوية الفلسطينية لمدينة القدس المحتلة. كما زارت وفود فلسطينية المغرب ضمن الحراك الدبلوماسي الفلسطيني لمواجهة القرار، وكان أبرزها زيارة الرئيس السابق للمكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل خلال اليومين الأخيرين.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

تحت شعار "القدس عاصمتنا.. الأسرى عنوان حريتنا" شهدت العاصمة المغربية الرباط أمس الخميس مهرجانا احتفاليا بوفد من الأسرى الفلسطينيين المحررين وأسرهم.

خرج المئات في مسيرة احتجاجية بمدينة مراكش وسط المغرب رفضا لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. وأعرب المتظاهرون عن تمسكهم بالقدس عاصمة لفلسطين.

عقد البرلمان المغربي بغرفتيه جلسة مشتركة أمس تضامنا مع الشعب الفلسطيني، حيث ندد النواب بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب نقل سفارة بلاده إلى القدس، واعتبروه فاقدا للشرعية.

نزعت العاصمة المغربية الرباط عنها ثوب الكسل، وفتحت شوارعها في يوم عطلتها لاستقبال آلاف المواطنين القادمين من مختلف المدن للمشاركة بمسيرة تضامنية مع فلسطين ولإعلان رفض القرار الأميركي بشأن القدس.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة