نواب ينددون باستهداف مدنيين في سرت

قال أعضاء في مجلس النواب الليبي داعمون لاتفاق الصخيرات السياسي إن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني ومسؤولين في عملية الكرامة بقيادة اللواء المتقاعد خليفة حفتر يتحملون مسؤولية استهداف المدنيين في سرت.

وأوضح النواب أن الاستهداف يشمل اعتقال مدنيين وغض الطرف عن الظهور المتتالي لجماعات وصفوها بالإرهابية، والاعتداءات المتكررة على أهالي المنطقة الممتدة من بلدة العامرة إلى رأس لانوف شرق سرت.

وأضاف الأعضاء في بيان أن الاعتداءات على المدنيين أثارت حفيظة الأهالي وروعتهم، مما أدى إلى موجة نزوح في ظل وضع متأزم وسلطة غير واضحة تسيطر على المنطقة.

كما ناشد الأعضاء بعثة الأمم المتحدة لدى ليبيا والمنظمات الدولية والحقوقية المساعدة في حماية المواطنين العزل من خطر جماعات وصفوها بالإرهابية، ووقف الاعتداءات المتكررة التي ترتكبها قوات خليفة حفتر.

المصدر : الجزيرة