مقتل جنديين بقصف إسرائيلي لموقع عسكري سوري

صورة بثها ناشطون للموقع الذي تعرض لقصف إسرائيلي
صورة بثها ناشطون للموقع الذي تعرض لقصف إسرائيلي

أعلنت قوات النظام السوري صباح اليوم الخميس أن الطيران الإسرائيلي استهدف من الأجواء اللبنانية موقعا عسكريا بريف حماة وقتل عنصرين، وسط أنباء عن وجود مصنع إيراني للصواريخ المخصصة لحزب الله اللبناني بالمنطقة.

وجاء في بيان للقيادة العامة لجيش النظام أن الطيران الإسرائيلي أطلق في الساعة 2:42 فجرا بالتوقيت المحلي صواريخ عدة من الأجواء اللبنانية على موقع عسكري قرب مدينة مصياف بريف حماة، مما أدى إلى وقوع خسائر مادية ومقتل عنصرين في الموقع.

واعتبر النظام  السوري أن هذه الغارة "محاولة يائسة" لرفع معنويات تنظيم الدولة الإسلامية بعد هزائمه الأخيرة في جبهات عدة، وأنها "تؤكد دعم إسرائيل المباشر" لتنظيم الدولة ولفصائل المعارضة المسلحة التي يتهمها النظام بالإرهاب.

وبدورها، قالت مواقع إعلامية مقربة من النظام إن القصف استهدف مركـز الطلائع التابع لمركز الدراسات والبحوث العلمية، وهو خاضع للعقوبات الأميركية بوصفه الجهة المسؤولة عن تطوير الأسلحة الكيميائية.

ولم يصدر إعلان رسمي في إسرائيل عن القصف، لكن موقع صحيفة يديعوت أحرونوت ذكر أن الموقع المستهدف هو من بين المواقع التي يتردد أن إيران أقامت فيها مصنعا للصواريخ لصالح حزب الله.

يذكر أن الجيش الإسرائيلي شنّ أكثر من 17 هجوما على أهداف سورية منذ بدء الثورة السورية قبل أكثر من ست سنوات.

المصدر : الجزيرة + وكالات