افتتاح قاعدة عسكرية تركية في الصومال

القاعدة ستضم في مرحلة أولى 1500 عسكري صومالي (رويترز)
القاعدة ستضم في مرحلة أولى 1500 عسكري صومالي (رويترز)

افتتح رئيس الوزراء الصومالي حسن علي خيري ورئيس هيئة الأركان العامة التركي خلوصي أكار أكبر قاعدة عسكرية لتركيا خارج حدودها جنوب العاصمة الصومالية مقديشو.

وقال خيري إن القاعدة العسكرية التي افتتحت اليوم السبت ستولي اهتمامها لتأهيل الجيش الوطني الصومالي حيث تستقبل الدفعة الأولى وهي 1500 جندي بهدف تدريب عناصر كبيرة منه للمساهمة في مكافحة حركة الشباب المجاهدين.

وأرسلت تركيا الشهر الماضي نحو 200 مدرب من الجيش التركي وعددا من الآليات العسكرية إلى الصومال لتدريب أكثر من عشرة آلاف وخمسمائة جندي صومالي رشحتهم الأمم المتحدة.

وشرعت تركيا في مارس/آذار 2015 في بناء القاعدة العسكرية على مساحة 400 هكتار بتكلفة بلغت 50 مليون دولار، وهي تضم مرافق مختلفة بينها مساكن للجنود ومسجد ومواقع للتدريب.

وتعد تركيا من أهم الدول الداعمة للصومال، وضخت فيه استثمارات مهمة تشمل عدة قطاعات اقتصادية وخدمية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بدأت اليوم في مدينة إسطنبول فعاليات المؤتمر الدولي الثاني حول الصومال برعاية رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، وبحضور الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، والرئيس الصومالي شريف شيخ أحمد، وممثلين عن عشرات الدول المانحة وهيئات الإغاثة والمنظمات غير الحكومية.

أعلنت حركة الشباب المجاهدين الصومالية مسؤوليتها عن انفجار سيارة ملغومة السبت أثناء محاولتها اقتحام بوابة مبنى يقيم به عاملون بالسفارة التركية في العاصمة الصومالية مقديشو، أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة تسعة.

المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة