خالد العطية: قطر أقوى بكثير من السابق

وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري يلقي محاضرة بجامعة كارنيجي ميلون (الجزيرة)
وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري يلقي محاضرة بجامعة كارنيجي ميلون (الجزيرة)
سعيد دهري-الدوحة

قال وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري خالد بن محمد العطية إن اقتصادات الدول لم تعد مهددة فقط بالتغيرات في أسعار النفط أو بكفاءة أسواقها، ولكنها أصبحت عرضة للتغيير بتدخل شخص واحد فقط عبر الإنترنت.

وأكد خالد العطية -في محاضرة عن "الهجمات الإلكترونية وآثارها الاقتصادية والاجتماعية" ألقاها أمس الثلاثاء بجامعة كارنيجي ميلون في قطر– إن الأخطار اليوم لم تعد ملموسة بحيث أصبح الأفراد يواجهون أخطارا غير تقليدية تهدد نسيج المجتمعات. ولم يعد المتطرفون يستهدفون المجتمعات بالقنابل أو بأسلحة أخرى، بل قاموا بتكييف أساليبهم الخبيثة وأصبحوا يستهدفون الشباب عن طريق الحاسوب.

صمود الشعب
وأوضح الوزير القطري أن الطائرات بدون طيار والسفن والآليات على الأرض مجهزة بتكنولوجيا متقدمة للغاية ومتطورة، لكن هذه القدرات الجديدة لها ثمن بحيث أصبح المجتمع عرضة للهجمات الإلكترونية، إذا لم تكن التكنولوجيا المستخدمة محمية بشكل صحيح، مشيرا إلى أنه يمكن أن تتضرر هذه التكنولوجيا بطرق لا تسبب أضرارا اقتصادية فحسب، بل تعرض الإنسان للخطر.

وأضاف العطية أن مواجهة التحديات تتغير باستمرار كما يتغير الإنسان أيضا، ولذلك ينبغي العمل على تطوير القدرات في مجال الإنترنت لكي يتم تجاوز قدرات الأعداء، وخلق البنى التحتية الدائمة التي تلبي احتياجات الشعب وضمان سلامتهم، وكذلك القيام ببناء علاقات إستراتيجية مع الدول والمؤسسات الأكاديمية من أجل تطوير هذه القدرات.

وأشار إلى أن ما تعرضت له دولة قطر من حصار جائر منذ مايو/أيار الماضي تم باستخدام وسيلة الاختراق الإلكتروني لوكالة الأنباء القطرية وبث الإشاعات المزيفة للاستناد بها مع المجتمع الدولي من أجل كسب تأييد لهذا الحصار.

وشدد على أن قطر أثبتت قدرتها وإمكانياتها الاقتصادية على الصمود واجتياز هذه المرحلة بكل شجاعة، وأثبتت من خلالها على أن الشعوب قادرة على الصمود والتضامن مع قادتها، وهو ما جعل دولة قطر أقوى بكثير من ذي قبل، ولذلك فشلت خطط الدول المحاصرة فشلا ذريعا.

‪العطية: الهجمات الإلكترونية شيء سيئ للغاية وينبغي التعامل معها بجدية ولكن آثارها لا تكون دائما سيئة‬ العطية: الهجمات الإلكترونية شيء سيئ للغاية وينبغي التعامل معها بجدية ولكن آثارها لا تكون دائما سيئة (الجزيرة)

صناعة التكنولوجيا
وأبرز خالد العطية أنه مع تطور التكنولوجيا في العالم استطاعت العديد من الدول حماية نفسها من هذه المخاطر، حيث تمكنت من صنع واختراع العديد من الأسلحة والمعدات التي تسهل القضاء على هذه الفئة المتطرفة والبدء بحصرها حتى يتم القضاء عليها تماما، لافتا إلى أن مواصلة حماية المجتمعات تتطلب بذل المزيد من الجهد من خلال توفير التعليم المناسب للمساهمة في صنع هذه التكنولوجيا.

وشدد المسؤول العسكري القطري على أن الهجمات الإلكترونية (السيبرانية) شيء سيئ للغاية وتشكل تهديدا حقيقيا، وينبغي التعامل معها بجدية، ولكن آثارها لا تكون دائما سيئة.

وخلص خالد العطية إلى أنه ينبغي التركيز والعمل على تنمية الرأسمال البشري في المسائل المرتبطة بالأمن السيبراني والبرمجة الحاسوبية، فضلا عن مواصلة تطوير الشراكات الإستراتيجية التي تضمن سلامة وأمن البنية التحتية للدول، والاستثمار في البحث والتطوير لمواجهة تنامي خطر الهجمات الإلكترونية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

اختتمت بالعاصمة القطرية الدوحة اليوم فعاليات النسخة الأولى من معرض الغذاء والدواء (ميدفود 17)، وسط رغبة من مستثمرين قطريين لإطلاق مشروعات صناعية جديدة بقطاع الأغذية لتلبية الطلب المتزايد بالسوق المحلية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة