مصر: إحالة أوراق مسلحين من تنظيم الدولة للمفتي

القضية تتعلق بمقتل عشرين مسيحيا مصريا بليبيا في فبراير/شباط 2015 (الجزيرة-أرشيف)
القضية تتعلق بمقتل عشرين مسيحيا مصريا بليبيا في فبراير/شباط 2015 (الجزيرة-أرشيف)

أحالت محكمة جنايات القاهرة اليوم السبت أوراق سبعة متهمين بالانتماء لتنظيم الدولة الإسلامية للمفتي تمهيدا للحكم بإعدامهم بعد إدانتهم في قضية قتل 20 مسيحيا مصريا في ليبيا عام 2015. وقال مصدر قضائي إن المحكمة حددت جلسة 25 نوفمبر/تشرين الثاني للنطق بالحكم بعد أن يرد إليها الرأي الاستشاري للمفتي.

ويحاكم في القضية- التي بدأ القضاء النظر فيها في مارس/آذار الماضي- عشرون متهما بينهم أربعة غيابيا. وكانت النيابة العامة قالت في أمر إحالة المتهمين للمحاكمة إن اثنين منهم أحدهما هارب شاركا في قتل المسيحيين الذين بث تنظيم الدولة شريط فيديو يصور قطع رؤوسهم في فبراير/شباط 2015 بليبيا.

وتعني إحالة أوراق سبعة إلى المفتي أن باقي المتهمين سيعاقبون بالسجن أو ربما ينالون البراءة. وبإمكان المتهمين بعد صدور الحكم في حقهم الطعن فيه أمام محكمة النقض -وهي أعلى محكمة مدنية مصرية- ولها أن تؤيده أو تعدله أو تلغيه وتحاكم المتهمين بنفسها.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين العشرين في القضية ذاتها اتهامات عديدة، تتمثل في احتجاز المسيحيين العشرين في ليبيا قبل قتلهم للتأثير على السلطة العامة في مصر، والالتحاق بتنظيم الدولة في ليبيا، وعبور الحدود إلى ليبيا بطريقة غير قانونية، وتأسيس جماعة على نحو مخالف للقانون في محافظة مطروح في أقصى شمال غربي مصر.

كما نسبت لهم النيابة تهم حيازة أسلحة وذخائر دون ترخيص ومحاولة تخريب منشأة شرطية في المحافظة المتاخمة لليبيا.

يذكر أن تنظيم الدولة ينشط في محافظة شمال سيناء، وسبق له أن أعلن مسؤوليته عن قتل 80 شخصا أغلبهم مسيحيون في تفجيرات استهدفت ثلاث كنائس بمصر منذ ديسمبر/كانون الأول عام 2016.

المصدر : وكالات