مقتل مدنيين بهجوم مسلح شمالي الرمادي

جنود عراقيون قرب مجمع حكومي وسط الرمادي ديسمبر/كانون الأول 2015 (الأوروبية)
جنود عراقيون قرب مجمع حكومي وسط الرمادي ديسمبر/كانون الأول 2015 (الأوروبية)

قالت مصادر في الشرطة العراقية بمحافظة الأنبار إن خمسة مدنيين من عائلة واحدة قتلوا بهجوم مسلح شمالي الرمادي مركز المحافظة.

وأضافت المصادر إن مسلحين مجهولين هاجموا منزلا في منطقة البوذياب وقتلوا من فيه رميا بالرصاص قبل أن ينسحبوا إلى جهة مجهولة، مبينة أن الأجهزة الأمنية طوقت مكان الحادث وشرعت بعملية دهم وتفتيش في المناطق المحيطة به بحثا عن الجناة.

ويوم أمس قتل تسعة جنود من الجيش العراقي في اشتباكات عنيفة مع جيوب تابعة لتنظيم الدولة قرب قضاء تلعفر في محافظة نينوى (شمال) وفق مصادر أمنية عراقية.

وتأتي الهجمات التي يشنها تنظيم الدولة بالمنطقة بين الحين والآخر رغم إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في 31 أغسطس/آب الماضي تحرير قضاء تلعفر ومحافظة نينوى بالكامل من سيطرة التنظيم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت مصادر في الدفاع المدني بمحافظة نينوى شمالي العراق، إن عدد الجثث التي انتُـشلت حتى الآن من تحت الأنقاض نتيجة المعارك التي شهدتها مناطق غربي مدينة الموصل تجاوزت 2100 جثة.

دعت السلطات العراقية سكان مناطق غربي الأنبار للاستعداد لمعركة استعادة مناطقهم من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية، كما شهدت محافظة ديالى أمس مداهمات من الجيش ومليشيات الحشد الشعبي لملاحقة عناصر التنظيم.

المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة