نيويورك تايمز تتهم الإعلام الرسمي السعودي بالتلفيق

اتهمت صحيفة نيويورك تايمز الإعلام السعودي الرسمي بنشر أخبار كاذبة عندما بث بيانا ملفقا منسوبا إلى تنظيم الدولة الإسلامية يعلن دعم التنظيم لـ قطر في الأزمة مع السعودية.

وبدأت "المسرحية" من صحيفة الرياض السعودية التي نشرت مساء الثامن من سبتمبر/أيلول بيانا قيل إنه لتنظيم الدولة يتضامن مع قطر، قبل أن تنساق وراءها صحف وقنوات إخبارية سعودية على رأسها قناة "الإخبارية".

وتُظهر المقارنة بين البيان وبيانات أخرى للتنظيم فروقا كبيرة من الناحيتين الفنية والتحريرية للبيان ما يؤكد عدم صحته، وتلفيقه بغرض الاستدلال على علاقة وهمية بين دولة قطر وتنظيم الدولة.

وشملت الفوارق -بين البيان المزعوم وبيانات أخرى لتنظيم الدولة- فروقا في الخط المستخدم في العنوان ومتن البيان، بالإضافة إلى غياب البيان عن ملخص أخبار التنظيم في ذلك اليوم.

كما أن تنظيم الدولة أو "داعش" بلغة الإعلام السعودي تخلى منذ أواسط 2014 عن مصطلح دولة الإسلام في العراق والشام، إذ تحول التنظيم من وجهة نظره إلى دولة الخلافة الإسلامية، خلافة تكفر بكل الحدود بين الدول الإسلامية وتكفر زعماءها، لكنها ترى في قطر شقيقة لها، وفق البيان الملفق.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت صحيفة الإندبندنت البريطانية إن الإعلام السعودي بات يصنع الأخبار الزائفة، وتجاوز التحريض وترويج التهديدات ضمن حملته المستمرة على قطر، إلى مهاجمة وسائل إعلامية غربية واتهامها بالتضليل.

بحث وزراء الإعلام في دول حصار قطر أهمية استمرار التنسيق الإعلامي لمواجهة التطرف والإرهاب من خلال الوسائل الإعلامية المختلفة، بحسب وكالة الأنباء السعودية.

المزيد من إعلام ونشر
الأكثر قراءة